الشريط الأخباري

صالحي: تهديدات ترامب حول الاتفاق النووي للاستهلاك الداخلي

طهران-سانا

وصف رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي أكبر صالحي تهديدات الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالانسحاب من الاتفاق النووي بإنها تصب في خانة الاستهلاك الداخلي.

وقال صالحي في تصريحات له اليوم إن “إيران ستنسحب من الاتفاق النووي في حال انسحاب أميركا والاتحاد الأوروبي إلا أنها ستلتزم بالاتفاق في حال انسحبت أميركا بمفردها” مضيفا “إن جميع الأطراف ملزمون بالتعهدات الواردة في الاتفاق”.

وكانت إيران وقعت مع دول مجموعة خمسة زائد واحد الاتفاق النهائي حول الملف النووي الايراني في الرابع عشر من تموز 2015 بعد مفاوضات شاقة استمرت 22 شهرا سمح من خلاله لإيران بأن تكون بلدا منتجا للمواد النووية كما تم إلغاء الحظر الاقتصادي والمالي على القطاعات المصرفية والمالية والنفطية والغازية والبتروكيمياويات والتجارية والنقل والمواصلات في إيران والتي فرضها الاتحاد الأوروبي وأمريكا بذريعة برنامجها النووي.

من جانبه أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي استعداد بلاده لاي تطور بشأن الاتفاق النووي كونها انجزت التصاميم اللازمة من قبل وليس هنالك ما يدعو للقلق.

وشدد قاسمي في تصريحات له على أن إيران لن تسمح لأي أحد بالدخول في المجالات المحظورة بالاتفاق النووي قائلا إن “عمليات التفتيش التي تقوم بها الوكالة ستنفذ بالتأكيد في إطار سياساتنا الداخلية”.

وردا على تصريحات المندوبة الأميركية لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي بشأن الوكالة الدولية للطاقة الذرية قال قاسمي “من المستبعد أن ترضخ الوكالة الدولية إلى المطالب غير المعقولة وغير الواقعية لبعض الدول نظرا إلى السياسة المستقلة والمكانة التي تحظى بها هذه الوكالة على الصعيد الدولي”.

وأشار المتحدث باسم الخارجية الايرانية إلى أن أطر العمل مع الوكالة الدولية لن تتغير أبدا مبينا أن طهران حققت أفضل تعاون ممكن مع الوكالة التي أكدت مرارا وتكرارا في بيانات عديدة أن إيران أوفت بالتزامها كاملة وكان لها تعاون مثالي ونموذجي معها.

وكانت هيلي أعلنت في تصريح لصحيفة واشنطن بوست الأسبوع الماضي أنها ستجري محادثات مع مسؤولين بالوكالة الدولية للطاقة الذرية حول البرنامج النووي الإيراني وذلك في ظل استمرار المحاولات الأمريكية للتملص من الاستحقاقات التي يفرضها الاتفاق الذي وقعته إيران ومجموعة خمسة زائد واحد.

بدوره قال المستشار العسكري الاعلى لقائد الثورة الاسلامية اللواء حسن فيروز ابادي أن “على الأميركيين أن يكفوا عن إثارة الفتن” مؤكدا أن الاتفاق النووي لن يسمح بزيارة المراكز العسكرية في إيران.

انظر ايضاً

صالحي: إيران على استعداد لمساعدة دول الخليج بمجال الطاقة النووية

طهران-سانا أعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي استعداد بلاده لمساعدة دول الخليج …