الشريط الأخباري

العراق يلغي زيارات مسؤولي النظام التركي ويستدعي سفير أنقرة لديه

بغداد-سانا

ألغى العراق زيارات جميع مسؤولي النظام التركي إليه واستدعت وزارة الخارجية العراقية سفير هذا النظام في بغداد وسلمته مذكرة احتجاج على خلفية الانتهاكات المستمرة للقوات التركية للأراضي العراقية.

وأوضح بيان للخارجية العراقية أن الحكومة العراقية ألغت زيارة وزير دفاع النظام التركي إلى بغداد وكذلك جميع الزيارات المبرمجة للمسؤولين الأتراك في الوقت الحالي.

وأشار البيان إلى أن الخرق التركي الأخير تمثل بقيام طائرة مسيرة بقصف منطقة سيدكان ما تسبب باستشهاد ضابطين وجندي من الجيش العراقي.

وأوضح البيان أن مذكرة الاحتجاج التي سلمها وكيل الوزارة السفير عبد الكريم هاشم إلى سفير النظام التركي فاتح يلدز حملت الحكومة التركية مسؤولية هذا الاعتداء الآثم وطالبت الجانب التركي بتوضيح ملابساته ومحاسبة مرتكبيه المعتدين.

وأشار البيان إلى أن الغارة التركية استهدفت ولأول مرة قادة عسكريين عراقيين كانوا في مهمة لضبط الأمن على الحدود بين البلدين وأن ما قامت به تركيا عمل عدائي وانتهاك لسيادة وحرمة البلاد.

وشددت المذكرة على ضرورة أن توقف حكومة النظام التركي قصفها وسحب قواتها المعتدية من جميع الأراضي العراقية.

يشار إلى أن قوات النظام التركي أقدمت مراراً على انتهاك حرمة الأراضي العراقية وتمركزت أواخر عام 2015 في منطقة بعشيقة القريبة من مدينة الموصل شمال العراق وهو ما أكدت الحكومة العراقية أنه يشكل عدواناً وانتهاكاً لسيادة العراق وخرقاً لقواعد القانون الدولي وطالبت بانسحاب القوات التركية.