الشريط الأخباري

حكاية وطن في لوحات فيفيان الصايغ بصالة مشوار

دمشق-سانا

يقدم المعرض الفني”حكاية وطن” للفنانة فيفيان الصايغ الذي افتتح اليوم بصالة مشوار في دمشق لوحات اكريليك وزيت وأعمال تركيبية تصور آثار الحرب الإرهابية التي شنت على سورية ومنعكساتها.

الفنانة فيفيان أوضحت لـ سانا أن المعرض يمثل توثيقا لحالة معينة عاشها الشعب السوري خلال سنوات الحرب الإرهابية عليه مشيرة إلى أنها أرادت عرض آثار الحرب من خلال انعكاسها على الطفولة والأمومة خاصة والبشر جميعا إضافة إلى منعكساتها على المكان مع سعيها إلى إنهاء سلسلة لوحاتها بلون مضيء يدعو إلى التفاؤل والأمل.

النحات غازي عانا اعتبر المعرض نتاج لفنانة متمكنة من أدواتها ولا سيما مع تنوعاتها من حيت الأساليب والصياغات مبينا أن الصايغ عكست في لوحاتها انطباعاتها عما عاشه شعبنا بكل شرائحه الاجتماعية والثقافية بشكل تعبيري أو واقعي أو سريالي.

ميادة كليسلي مديرة صالة مشوار بينت أن المعرض هو أول تجربة عرض فردية للفنانة فيفيان ورغم أنها لا تزال تعمل على تطوير تجربتها ولكنها تتمتع بإحساس عميق وروح شفافة تجسدها في أعمال عكست أوجاع الناس من خلال الأطفال الذين تأثروا أكثر من سواهم باستخدام تقنيات متنوعة كالمعاجين والمواد المختلفة في أعمالها لإيصال الحالة الفنية التي تقصدها.

بلال أحمد