الشريط الأخباري

55 أسيراً فلسطينيا يضربون عن الطعام احتجاجا على انتهاكات الاحتلال

القدس المحتلة-سانا

انضم 49 أسيرا فلسطينيا في معتقلات الاحتلال الإسرائيلي إلى زملائهم الستة المضربين عن الطعام منذ أسابيع احتجاجا على انتهاكات الاحتلال المستمرة بحقهم من تعذيب جسدي ونفسي وعزل انفرادي وإهمال طبي متعمد وتقديم أغذية فاسدة لهم ومنع ذويهم من زيارتهم.

مركز أسرى فلسطين للدراسات ذكر في تقرير له أن 30 أسيرا بدؤوا أمس خوض معركة الأمعاء الخاوية وكان سبقهم 19 للتضامن مع زملائهم الستة الذين تدهورت حالتهم الصحية أقدمهم الأسير حذيفة بدر حلبية 33 عاما من القدس المحتلة الذي يخوض إضرابا منذ 44 يوما ويعاني ظروفا صحية سيئة نتيجة إصابته بسرطان الدم بينما يخوض الأسير سلطان أحمد خلف 38 عاما من جنين إضرابا مفتوحا عن الطعام منذ 27 يوما ويعاني من مشاكل في التنفس بينما يخوض الأسير أحمد عبد الكريم غنام 42 عاما إضرابا منذ 31 يوما متواصلا حيث يعاني من مرض سرطان الدم وهناك خطورة حقيقية على حياته كما يواصل الأسير وجدي عاطف العواوده 20 عاما من الخليل إضرابه المفتوح لليوم السادس عشر على التوالي ضد انتهاكات الاحتلال حيث يحتاج إلى عملية إزالة بلاتين من منطقة الحوض لأن بقاءه لفترة طويلة سيؤثر على نموه.

القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أحمد أبو السعود قال في تصريح لمراسل سانا إن الأسرى أخذوا على عاتقهم خوض معركة الأمعاء الخاوية رفضا لممارسات الاحتلال بحقهم وبهدف اطلاع المجتمع الدولي على معاناة نحو 6000 أسير في معتقلات الاحتلال منهم 1800 أسير مصاب بأمراض عدة بينهم نحو 700 أسير بحاجة إلى تدخل علاجي عاجل وخاصة حالات الإصابة بأمراض القلب والفشل الكلوي والشلل النصفي ومن بين هؤلاء 23 أسيراً مصابا بالسرطان يفتقرون إلى العلاج ويعانون الإهمال الطبي وهم معرضون للموت في أي لحظة.

عضو هيئة شؤون الأسرى عبد الناصر فروانة أشار إلى أن معركة الأمعاء الخاوية هي سلاح الأسرى الوحيد لإيصال معاناتهم جراء ممارسات الاحتلال إلى العالم وخاصة أن هذه المعركة التي يخوضها الأسرى حالياً تأتي بالتزامن مع ذكرى اتفاقيات جنيف الموقعة في الـ 12 من آب 1949 لافتا إلى أن معيار مصداقية الدول الموقعة على اتفاقيات جنيف ليس التغني بنصوص هذه الاتفاقيات بل بمدى قدرتها على إلزام الاحتلال بتنفيذ مضمونها في تعامله مع الأسرى الفلسطينيين وخاصة اتفاقية جنيف الرابعة.

رئيس جمعية الأسرى والمحررين موفق حميد بين أن الوضع الصحي للأسرى الستة الذين يخوضون معركة الأمعاء الخاوية منذ أسابيع حرج للغاية الأمر الذي يهدد حياتهم مشيرا إلى أن إضراب الأسرى سيتسع حيث سينضم اليوم وغداً 19 أسيراً جديداً ليصبح عدد الأسرى المضربين عن الطعام 74 أسيرا.

الحكومة الفلسطينية طالبت المجتمع الدولي مرارا بالتدخل لوقف ممارسات الاحتلال القمعية بحق الأسرى والتي تعد انتهاكا لكل الاتفاقيات الدولية الخاصة بمعاملة الأسرى وخاصة مواد اتفاقيتي جنيف الثالثة والرابعة مشيرة إلى أنها ستواصل العمل على جميع الصعد والمستويات الإقليمية والدولية لفضح جرائم الاحتلال وممارساته القمعية بحق الأسرى بهدف توفير الحماية الدولية لهم.

انظر ايضاً

الاحتلال يعتقل 13 فلسطينيا بالضفة ويستهدف المزارعين في قطاع غزة

القدس المحتلة-سانا اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم 13 فلسطينيا في مناطق متفرقة بالضفة الغربية. …