الشريط الأخباري

تستهدف جميع الأطفال دون سن الخامسة… وزارة الصحة تطلق أيام التلقيح الوطنية – فيديو

دمشق-سانا

أطلقت وزارة الصحة اليوم أيام التلقيح الوطنية التي تستهدف جميع الأطفال دون سن الخامسة وتتضمن اللقاحات الروتينية المدرجة في برنامج التلقيح الوطني وعددها 11 لقاحا.

وتهدف أيام التلقيح التي تستمر حتى الـ 30 من نيسان الجاري إلى متابعة المتسربين من اللقاح واستكمال لقاحاتهم وذلك عبر المراكز الصحية بالمحافظات والبالغ عددها 900 مركز إضافة إلى نقاط صحية مؤقتة موزعة ببعض المناطق.

سانا رصدت أول أيام التلقيح في منطقة جرمانا بريف دمشق حيث أكد رئيس منطقة حرستا الصحية الدكتور نضال كبول الاستعداد لتقديم اللقاحات للشريحة المستهدفة بالحملة وهي الأطفال دون سن الخامسة المتسربين الذين يقدر عددهم بالمنطقة بنحو 2000 طفل 600 منهم في جرمانا والباقي في مناطق الغوطة الشرقية.

وأشار الدكتور كبول إلى أن أيام التلقيح ستنفذ في منطقة حرستا الصحية والتي تشمل “حرستا وضاحية الأسد وعربين وسقبا ومسرابا وزملكا وحمورية” عبر 19 مركزا صحيا و24 نقطة صحية ثابتة و41 نقطة مؤقتة في الغوطة مبينا أنه ستتم متابعة الأطفال المتسربين عبر فرق المتابعة والمسح للوصول إليهم في أي منطقة كانوا.

ومن مركز الشهيد الملازم شرف كمال بيان داود الصحي أشارت ياسمين المصري وهي أم لخمسة أطفال إلى أهمية دور الأهل في متابعة لقاحات أطفالهم لحمايتهم من الأمراض معربة عن تقديرها لجهود الفرق الصحية الذين يصرون على إيصال اللقاحات إلى كل طفل.

ومن نقطة صحية محدثة من أجل تقديم اللقاح في أحد الشوارع الرئيسة بمدينة جرمانا توافد الأهالي إليها بعد سماع العاملات الصحيات المشرفات يعلن عبر مكبرات الصوت عن الحملة ومنهم الأم هديل التي جاءت مباشرة على حد تعبيرها من أجل معرفة اللقاحات المناسبة لعمر ابنتها بينما نوهت والدة الطفلين مصطفى وفاطمة بتوزع النقاط الصحية وتوافرها بمختلف الأماكن لمساعدة الأهالي وتسهيل حصولهم على اللقاح لأطفالهم بالقرب من منازلهم.

وحول دور المراكز والنقاط الصحية المحدثة من أجل حملة اللقاح أوضحت فدوى خير بيك مسؤولة لقاح في جرمانا أنهم يقومون إلى جانب تقديم اللقاحات للأطفال المتسربين بتسجيل البيانات الخاصة بهم لمعرفة إن كان الطفل متسربا بشكل كلي أم غير مستكمل أو مستكملا وذلك لمتابعة لقاحاتهم حسب جدول التلقيح العالمي مبينة أنهم يحرصون أيضاً على توعية الأهالي بضرورة الاحتفاظ بالبطاقات الخاصة باللقاح لأهميتها في متابعة وضع أطفالهم ومعرفة احتياجاتهم من اللقاحات موضحة أن النقاط الصحية المحدثة تقف في أماكن معروفة بكل حي لمدة يوم وتتابع عملها في اليوم التالي بحي آخر لتغطية كامل المنطقة.

وفي حماة تنفذ أيام التلقيح عبر 137 مركزاً صحياً موزعا في مختلف مناطق المحافظة إضافة إلى 63 نقطة ثابتة تم إحداثها في القرى والبلدات التي لا توجد فيها مراكز صحية مع مشاركة 731 عنصراً صحيا.

مدير الصحة الدكتور جهاد عابورة لـ سانا أكد اتخاذ كل الاستعدادات والتحضيرات اللازمة لإنجاح الحملة من تأمين اللقاح وتدريب الكادر الصحي والمتطوعين ونشر التوعية موضحا أن عدد الأطفال المستهدفين بالحملة 7108 متسربين.

وفي السويداء أوضحت رئيسة دائرة برامج الصحة العامة في مديرية صحة الدكتورة ناهدة نصر أن الحملة تستهدف 48500 طفل وطفلة بمشاركة 400 من الكوادر الصحية تغطي 140 مركزا محدثا و38 مركزا صحيا ثابتا في مختلف أنحاء المحافظة.

وفي اللاذقية تستهدف الحملة نحو 125 ألف طفل عبر 102 مركز مدعوم بالفرق الجوالة التي تغطي المناطق البعيدة حسب رئيسة برنامج اللقاحات وصحة الطفل الدكتورة سعاد نزهة التي تؤكد أن اللقاحات متوافرة في جميع المراكز الصحية في المحافظة.

وفي طرطوس بين مدير صحتها الدكتور أحمد عمار أن الحملة تستهدف أكثر من 117 ألف طفل من خلال 93 مركزا صحيا و37 فريقا جوالا.

وفي الحسكة تستهدف حملة التلقيح نحو 18 ألف طفل متسرب عبر 45 مركزا صحيا يغطي معظم مدن ومناطق المحافظة إضافة إلى 85 نقطة طبية محدثة بمشاركة 430 عنصرا.

مدير الصحة الدكتور محمد رشاد خلف بين أن هذه الأيام استكمال للحملات التي تقوم بها المديرية دوريا للوصول إلى الأطفال المتسربين داعيا الأهالي لمراجعة المراكز الصحية لمعرفة اللقاحات الواجب استكمالها لأطفالهم.

وفي ديرالزور ذكر مسؤول اللقاح لورانس اللولح أن الحملة تستهدف 25 ألف طفل عبر 40 مركزا ثابتا ومتجولا تغطي كامل مساحة المحافظة أما في الرقة فذكر مدير الصحة الدكتور جمال العيسى أن الحملة تستهدف 30 ألف طفل عبر 31 مركزا ثابتا و30 مركزا محدثا وفي القنيطرة ذكر مدير الصحة الدكتور عوض العلي أن الحملة تستهدف نحو 500 طفل من المتسربين حيث اتخذت المديرية كل الإجراءات اللازمة من توفير لقاحات وتأمين فرق وكوادر طبية وتمريضية.

وفي درعا توقع مسؤول اللقاح في مديرية الصحة أجود المحاميد أن تصل الحملة إلى 7000 طفل متسرب وفي حلب ذكر الدكتور زياد حاج طه مدير الصحة أن الحملة تستهدف 123800 طفل وطفلة وعدد المراكز 57 مركزا ثابتا وعدد الفرق الجوالة 724 فريقا لافتا إلى أن عدد العاملين بالحملة بلغ 529 عنصرا صحيا.

وفي حمص أوضح الدكتور أحمد بلول مدير الرعاية الصحية في مديرية الصحة أن الحملة تستهدف 9538 طفلا وطفلة من المتسربين ويشارك فيها 176 مركزا صحيا ثابتا على امتداد المحافظة إضافة إلى 32 فريقا جوالا.

يذكر أن أيام التلقيح الوطنية التي أطلقتها وزارة الصحة جزء من أسبوع التمنيع العالمي الذي ينظم في الأسبوع الأخير من نيسان في كل عام للتذكير بأن التمنيع ينقذ ملايين الأرواح كل عام وهو تدخل صحي معترف به على نطاق واسع بوصفه واحدا من أنجح التدخلات الصحية وأعلاها مردودية في العالم في وقت لا يزال فيه حسب منظمة الصحة العالمية نحو 20 مليون طفل غير مطعمين على الإطلاق أو غير مطعمين بالكامل حول العالم.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب:

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم  0940777186 بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency