الشريط الأخباري

برلمانيان روسيان: واشنطن لا تريد الاستقرار في سورية والمنطقة

موسكو-سانا

أكد النائب الأول لرئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الفيدرالية الروسي فلاديمير جباروف ان الولايات المتحدة لا تريد حل الازمة في سورية بالطرق السلمية ولا السلام في المنطقة بل تعمل على تصعيد التوتر رفيها.

وقال جباروف لوكالة سبوتنيك اليوم: “بدأ الوضع في الشرق الأوسط بالهدوء للتو .. وما لبثت الولايات المتحدة إلا وبدأت بصب الزيت على النار لأن واشنطن لا تلائمها التسوية السياسية للأزمة في سورية”.

وأوضح جباروف أن قرار واشنطن الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان السوري يشابه قرار الاعتراف بالقدس عاصمة لـ /إسرائيل/ مضيفا أن “الأمريكيين لا يريدون السلام في المنطقة .. هم يريدون الحرب والفوضى ومهتمون ببيع أسلحتهم”.

ووصف جباروف حديث ترامب حول الجولان السوري المحتل بأنه “غير معقول”.

من جهته أكد عضو لجنة الشؤون الدولية في مجلس الفيدرالية الروسي أوليغ موروزوف أن ترامب يعمل على إثارة غضب المجتمع الدولي والعالم العربي مشيرا الى أنه يهدف من إعلانه بشان الجولان السوري المحتل “تعزيز الارتباط بـ/إسرائيل/ وتقسيم العالم العربي واضعاف الوحدة العربية وضرب الشراكة السورية الروسية”.

يشار إلى أن الأمم المتحدة أكدت اليوم على لسان نائب المتحدث الرسمي باسم أمينها العام فرحان حق أن الاحتلال الاسرائيلي للجولان السوري عمل غير مشروع بموجب القانون الدولي مشددة على التزامها بكل القرارات الدولية حول الجولان السوري المحتل.

وكان ترامب وفي اطار مواصلته سياسة الانحياز لكيان الاحتلال وسعيه الدائم لشرعنة الاحتلال الاسرائيلي للاراضي الفلسطينية والعربية المحتلة أعلن نيته الاعتراف بـ “سيادة” الكيان الارهابي على الجولان السوري المحتل ضاربا عرض الحائط بكل القرارات الدولية ذات الصلة.

يذكر أن مجلس الأمن الدولي أكد في قراره رقم 497 لعام 1981 والذي تم اعتماده بالإجماع بتاريخ 17 كانون الأول 1981 أن قرار /إسرائيل/ بفرض قوانينها على الجولان السوري المحتل لاغ وباطل وطالبها بصفتها القوة القائمة بالاحتلال أن تلغي قراراتها وإجراءاتها في الجولان السوري المحتل فورا كما طالب عبر قراريه /242/ و/338/ كيان الاحتلال بالانسحاب من الجولان السوري.

وتؤكد سورية في جميع المحافل الدولية ان استعادة الجولان السوري المحتل حق ثابت لها لا يخضع للتفاوض أو التنازل ولا يسقط بالتقادم وذلك استنادا لقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة.

انظر ايضاً

برلمانيان روسيان: تصريح ترامب حول الجولان السوري المحتل ينتهك القانون الدولي