الشريط الأخباري

دراسة: الرياضة تحارب الأمراض النفسية

واشنطن-سانا

كشفت دراسة أمريكية أن ممارسة الرياضة تحد من ظهور أعراض الأمراض النفسية وتحسن الحالة المزاجية.

وأوضحت الدراسة أن فريقها بحث بيانات لأكثر من 2ر1 مليون بالغ في الولايات المتحدة الأمريكية وتوصل إلى أن متوسط أيام الشعور بالحالة المزاجية السيئة بلغ 4ر3 أيام شهريا عند من لا يمارسون الرياضة وكان أقل لدى من يمارسون بعض النشاط الجسدي خارج نطاق العمل بمقدار 5ر1 يوم.

ولفتت الدراسة إلى أن للرياضة تأثيراً أكبر على من لديهم تاريخ مع مرض الاكتئاب فضمن هذه الفئة تراجع شعور من يمارسون الرياضة بحالة نفسية سيئة بمقدار 8ر3 أيام شهرياً في المتوسط مقارنة بمن لا يقومون بأي تمارين رياضية.

وقال آدم تشيكرود الباحث في الطب النفسي بجامعة ييل بولاية كونيتيكت الأمريكية إن من يمارسون الرياضة يتحلون بصحة نفسية أفضل ممن لا يفعلون ذلك وخصوصاً من يتمرنون بين ثلاث إلى خمس مرات أسبوعياً لمدة 45 دقيقة.

وأضاف كونيتيكت إن هذه الدراسة تؤكد المنافع الصحية المتعددة لممارسة الرياضة بغض النظر عن السن أو العرق أو النوع أو الدخل أو الحالة الجسمانية.