الشريط الأخباري

عباس: الإدارة الأمريكية تتحمل مسؤولية جريمة إحراق رضيع فلسطيني

رام الله-سانا

حمل الرئيس الفلسطيني محمود عباس الإدارة الأمريكية المسؤولية عن جريمة احراق رضيع فلسطيني على يد عصابات المستوطنين الاسرائيليين وقال ان عبارات نأسف ونعتذر وندين ونقدم التعازي نأمل أن تتوقف وأن يتم اتخاذ إجراءات ضد كل هؤلاء المتطرفين الإرهابيين.

ونقلت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية “وفا” عن عباس قوله للصحفيين اليوم.. إنه أمر بشع جدا أن يحرق طفل ثم يقتل .. ووالدته في حالة خطيرة جدا لأن حروقها تصل الى 90 بالمئة وكذلك والده وشقيقه .. لذلك تسمى هذه جريمة ضد الإنسانية وجريمة حرب.

وأوضح عباس أن السبب الرئيسي لكل الأحداث الإجرامية التي تقع ضد الشعب الفلسطيني هو الاحتلال وإصراره على مواصلة الاستيطان في الأراضي الفلسطينية لافتا إلى انه سيكون هناك موقف فلسطيني “مختلف” إذا استمرت مثل هذه الأحداث الخطيرة.

وكان حشد كبير من المصلين وابناء القدس المحتلة تجمعوا صباح اليوم في باحة كنيسة القيامة فى القدس المحتلة بعد الانتهاء من قداس الاحد تعبيرا عن رفضهم وادانتهم للهجوم الإرهابي فجر الجمعة الماضي الذي استهدف قرية دوما فى محافظة نابلس وأدى إلى استشهاد الرضيع الفلسطيني علي دوابشة حرقا وإصابة ثلاثة من أفراد أسرته بحروق بليغة.

انظر ايضاً

يعبد ونحالين… تمسك بالأرض وصمود فلسطيني في وجه الاحتلال

القدس المحتلة-سانا يواصل الفلسطينيون صمودهم بوجه جرائم الاحتلال الإسرائيلي ونضالهم دفاعاً عن الأرض والوجود ولهم …