فصائل المقاومة الفلسطينية: معركتنا ضد العدو لن تنتهي إلا بتحرير الأرض المحتلة

دمشق- سانا

أقامت فصائل المقاومة الفلسطينية في دمشق مهرجانا مركزيا بمناسبة الذكرى الـ  76 للنكبة ودعما للمقاومة الفلسطينية وذلك في مخيم جرمانا بريف دمشق.

الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين فهد سليمان نوه بصمود المقاومين الأبطال  في فلسطين المحتلة في كل مراحل نضالهم ضد العدو الصهيوني مشيرا ً إلى أن معركة طوفان الأقصى حدث تاريخي يتوج مراحل من النضال والتضحيات ويفتتح مرحلة تاريخية لن تنتهي إلا بعودة الأراضي المحتلة إلى أصحابها.

أمين فرع ريف دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي المهندس رضوان مصطفى أشار إلى أن ما يكتبه الشعب الفلسطيني الصامد في غزة والمقاومة الباسلة للشهر الثامن من عملية طوفان الأقصى زلزل الكيان الصهيوني وداعميه مؤكدا أن القضية الفلسطينية ستبقى القضية المركزية لسورية قيادة وشعبا.

عضو المكتب السياسي للحزب السوري القومي الاجتماعي محمود بكار أكد أن إحياء ذكرى النكبة  يدل على إيمان مطلق بعدالة القضية الفلسطينية ورسالة للعالم بأننا بعد أكثر من سبعة عقود من النكبة مازلنا متمسكين بحقنا في مواجهة العدو الذي لا يفهم إلا بلغة المقاومة والكفاح المسلح.

بدوره رئيس لجنة الدفاع عن الأسرى في معتقلات الاحتلال الصهيوني تحسين الحلبي أشار إلى أهمية قضية الأسرى وخصوصا بعد عملية طوفان الأقصى منوها بنضال  الأسرى داخل سجون الاحتلال الصهيوني.

حضر المهرجان عدد من قادة وممثلي الفصائل الفلسطينية ولجان الدفاع عن الأسرى والأحزاب الوطنية السورية والفلسطينية، وفعاليات اجتماعية وثقافية ودينية.

 هادي عمران

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

المقاومة الفلسطينية: مواصلة الاحتلال ارتكاب المجازر إمعان في جريمة الإبادة الجماعية

القدس المحتلة-سانا أكدت المقاومة الفلسطينية أن مواصلة الاحتلال الإسرائيلي ارتكاب المجازر اليومية