الشريط الأخباري

العاملون في القطاع الزراعي بالقنيطرة: المشاركة في الانتخابات خطوة نحو بناء سورية المستقبل

القنيطرة-سانا

أكد العاملون في القطاع الزراعي بمحافظة القنيطرة أنهم سيشاركون في انتخابات رئاسة الجمهورية في السادس والعشرين من أيار الجاري انطلاقاً من الواجب الوطني والأخلاقي الذي يحتم عليهم المشاركة لبناء سورية المستقبل والنهوض بالواقع الزراعي فيها.

وبين عدد من الفلاحين والعاملين في مديرية زراعة القنيطرة في لقاءات مع سانا أن الانتخابات نصر لكل السوريين ضد من أراد أن تتحول سورية إلى بؤرة للإرهاب وهي استكمال لنصر جيشنا الباسل وخطوة نحو مستقبل أفضل.

المهندس أحمد ذيب مدير زراعة القنيطرة شدد على أهمية المشاركة في الانتخابات لاختيار المرشح الأقرب للسوريين والذي يجسد طموحاتهم وآمالهم للمرحلة القادمة.

ورأت المهندسة فاتن حمود رئيس دائرة الاقتصاد أنها ستدلي بصوتها الانتخابي تعزيزاً للاستقرار وعودة الحياة والنشاط الزراعي لسورية بما يسهم في زيادة الإنتاج وتحسين نوعيته.

وأوضح سليمان الصالح رئيس مشروع التحريج أن الانتخابات واجب وطني وحق لكل مواطن سوري يحب وطنه ويعمل من أجله ويسهم في اختيار المرشح الأنسب.

المهندسة رهام ظاهر لفتت إلى أهمية إجراء الانتخابات في موعدها المقرر تأكيداً على استقلالية القرار الوطني السوري في تحديد ورسم ملامح مستقبل سورية.

فيما رأى الفلاح محمد صالح أن يوم الانتخابات سيكون يوماً للديمقراطية وحرية السوريين في اختيار رئيسهم الذي يولي الزراعة والفلاح الأولوية في برنامجه الانتخابي وخطة عمله القادمة.

وشدد المزارع أحمد العلي على مشاركته لاختيار مرشح يوفر الدعم اللازم للفلاحين لمتابعة عملهم وتحسين إنتاجهم.

غسان علي

انظر ايضاً

لقاءات برلمانية سورية إيرانية.. الانتخابات الرئاسية في البلدين نجحت رغم محاولات القوى الكبرى إفشالها

دمشق-سانا بحث مكتبا لجنتي الأمن الوطني والشؤون العربية والخارجية والمغتربين في مجلس الشعب مع نائب …