الشريط الأخباري

منصور يدين الحصار الجائر اللاإنساني الذي يفرضه الغرب على سورية

بيروت-سانا

أدان وزير الخارجية اللبناني الأسبق الدكتور عدنان منصور الحصار الجائر اللاإنساني الذي يفرضه الغرب على سورية مطالباً المجتمع الدولي والأمم المتحدة والقوى الحرة في العالم بالعمل على رفعه وإفشال كل السياسات الظالمة المستبدة التي تتبعها الإدارة الأميركية ضد الشعوب الحرة.

وشدد منصور في تصريح خاص لمراسل سانا في بيروت على أن تمسك الولايات المتحدة بسياساتها المستبدة بحق العديد من الدول والشعوب الحرة هو انتهاك لمبادئ الحرية والعدل وحقوق الإنسان وضرب بكل الحقوق والقيم الإنسانية وحقوق الشعوب في الحرية والاستقلال وتقرير المصير.

وأوضح منصور أن الحصار الظالم اللاإنساني الذي تفرضه الولايات المتحدة منذ سنوات على سورية والذي اشتد مع جائحة كورونا لتتوجه بما سمته قانون قيصر مرده إلى رفض سورية الانصياع والدخول في بيت الطاعة الأميركي الأوروبي وإصرارها على محاربة قوى الشر والإرهاب على أرضها وفي المنطقة والتصدي لقوى الهيمنة والعدوان ورفض التطبيع مع العدو الصهيوني وعدم المساومة والتراجع عن مبادئها وحقوقها.

وجدد منصور ثقته بقدرة سورية على التصدي للحصار ومقاومته لأنها بذلك تدافع عن شعوب المنطقة كلها وعن سيادتها وكرامتها.