الشريط الأخباري

أحزاب يمنية:(صفقة القرن) أسقطت قناع أمريكا وكشفتها عدواً للعرب

صنعاء -سانا

أكدت حركة أنصار الله اليمنية أن “صفقة القرن” المشؤومة التي أعلنها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في وقت سابق اليوم أسقطت قناع الوسيط عن أمريكا وكشفتها عدواً حقيقياً للعرب.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية سبأ عن المتحدث باسم الحركة محمد عبد السلام قوله في بيان اليوم إن “ترامب يعلن بعدوانية واستكبار صفقته الخاسرة لتكريس الاحتلال الإسرائيلي في محاولة فاشلة لتصفية القضية الفلسطينية باسم تحقيق السلام المزعوم” مشيراً إلى أن هذه الصفقة فضحت أيضاً دور أنظمة عربية حملت على عاتقها تمويل مخططات الاستعمار وهي مستمرة في تلبية مؤامرات أمريكا وكيان الاحتلال الإسرائيلي.

ودعا عبد السلام الشعوب العربية والإسلامية إلى الارتقاء إلى مستوى التحدي وإطلاق مشروع تحرري جاد وفاعل ومؤثر مجدداً التأكيد على تمسك الشعب اليمني الذي يواجه العدوان الأمريكي السعودي بالقضية الفلسطينية ودعمه الشعب والمقاومة الفلسطينية.

 وفي بيان مماثل أكدت أحزاب اللقاء المشترك في اليمن رفضها القاطع للصفقة واصفة هذه الخطة بـ “المشؤومة والمصادرة لحق الشعب الفلسطيني”.

وجاء في البيان إن “هذه الخطة تأتي في سياق المؤامرات الأمريكية في المنطقة لصالح المحتل الغاصب لفلسطين بوصلة المسلمين الأولى وضمن مخطط وعد بلفور فمن لا يملك يعطي من لا يستحق” داعياً الأحرار إلى مسيرات شعبية كبيرة عربية وإسلامية للتعبير عن رفض هذه المؤامرة بحق العرب والمسلمين ومحاصرة السفارات الأمريكية في سياق الرد المشروع لهذا الاستفزاز غير المسؤول من أمريكا الراعية للإرهاب في العالم.

كما دعا البيان أبناء الشعب اليمني للتعبير عن رفضه هذه الممارسات التآمرية بكل الوسائل المتاحة وكشف النقاب عن مزاعم هذا السلام الزائف الذي يراد له أن يأتي من قبل الأعداء مجدداً التأكيد على أن الأنظمة الخليجية المهرولة نحو التطبيع والترحيب بصفقة ترامب هي أنظمة لا تمثل إلا نفسها محملة إياها مسؤولية تبعات تمرير المشاريع الأمريكية والصهيونية في المنطقة العربية.

انظر ايضاً

اتصالات سرية بين النظام السعودي وكيان الاحتلال الإسرائيلي للحصول على دور سعودي في إدارة المسجد الأقصى

القدس المحتلة-سانا كشفت وسائل إعلام إسرائيلية عن وجود اتصالات سرية بين النظام السعودي وكيان الاحتلال …