الشريط الأخباري

البنتاغون يقر بإصابة 34 جندياً أمريكياً جراء الضربة الصاروخية الإيرانية

واشنطن-سانا

أقرت وزارة الدفاع الأمريكية بنتاغون اليوم بإصابة 34 من جنودها نتيجة الضربة الصاروخية الإيرانية على قاعدة عين الأسد غرب العراق في الثامن من الشهر الجاري رداً على جريمة اغتيال الفريق قاسم سليماني ورفاقه مكذبة من جديد الرئيس دونالد ترامب الذي نفى وقوع أي إصابات.

ونقلت رويترز عن جوناثان هوفمان المتحدث باسم البنتاغون قوله للصحفيين إن “ثمانية عناصر كان قد تم نقلهم إلى ألمانيا نقلوا إلى الولايات المتحدة”.

وأعلن الجيش الأمريكي أول من أمس عن إصابات إضافية في صفوف جنوده نتيجة الضربة الصاروخية الإيرانية على قاعدة عين الأسد وقال النقيب بيل أوربان المتحدث باسم القيادة المركزية الأمريكية إنه “تم نقل جنود آخرين

لتلقي العلاج في منشأة طبية أمريكية في ألمانيا ومن الممكن تحديد إصابات إضافية في المستقبل” دون أن يحدد عدد هذه الإصابات.

وسبق أن أقر الجيش الأمريكي في الـ 17 من الشهر الجاري بإصابة 11 من جنوده باستهداف إيران قاعدة عين الأسد.

ووفقاً لمراقبين فإن إدعاء ترامب عدم وقوع أي إصابات في صفوف قواته جراء الضربة الإيرانية يأتي في محاولة منه لامتصاص غضب الأمريكيين على سياساته المتهورة حيال طهران عبر النفي أولاً ومن ثم الإعلان عن خسائر القوات الأمريكية تدريجيا.

انظر ايضاً

البنتاغون يقر بإصابة 64 جندياً أميركياً في الضربة الصاروخية الإيرانية على قاعدة عين الأسد

واشنطن-سانا أقرت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” بإصابة 64 من جنودها جراء الضربة الصاروخية الإيرانية التى …