الشريط الأخباري

ناشراً فرحة وبهجة العيد… كرنفال “سورية ميلادك سلام” يجول شوارع دمشق-فيديو

دمشق – سانا

تحت عنوان “سورية ميلادك سلام” نظمت الفرقة العامة للموسيقا “كشاف الزيتون” للروم الملكيين الكاثوليك مساء اليوم كرنفالاَ بمناسبة عيد الميلاد المجيد جاب طرقات مدينة دمشق ابتداء من كاتدرائية سيدة النياح البطريركية مرورا بساحة باب توما والقصاع وصولا إلى ساحة العباسيين.

وحضر انطلاقة الكرنفال من أمام الكاتدرائية بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الملكيين الكاثوليك يوسف العبسي والنائب البطريركي العام المطران نقولا انتيبا والقيم العام للبطريركية الأب جورج جبيل وعدد من كهنة الكاتدرائية بالإضافة لحضور شعبي كبير رافق مسير الكرنفال.

وتضمن الكرنفال مجسمات من صنع يدوي لرموز عيد الميلاد “المغارة ورجل الثلج وبابا نويل” وأيقونات عن السيد المسيح ولوحات قصصية عن الميلاد وغيرها بالإضافة إلى تقديم معزوفات وترانيم ميلادية.

وأشار الأرشمندريت نعيم الغربي كاهن الرعية في الكاتدرائية في تصريح لمندوبة سانا إلى أن الهدف من الكرنفال خلق جو من الفرح بقلوب الأطفال ورسم البهجة على وجوه الناس والتأكيد على عودة الحياة الطبيعية واستمرار الاحتفالات بأعياد الميلاد مثمناً تضحيات وانتصارات الجيش العربي السوري التي أعادت الفرح والبهجة إلى أيام العيد.

وفي تصريح مماثل بين قائد الفرقة العامة للموسيقا “كشاف الزيتون” إبراهيم ابو حنا أن الكرنفال يقام للسنة الثانية على التوالي كرسالة وفاء وعربون محبة لأرفاد الجيش العربي السوري الذين ضحوا بدمائهم وقدموا حياتهم لتستمر الحياة في سورية ورسالة للعالم أجمع بأن سورية مهد السلام والمحبة وبفضل انتصارات جيشها وشعبها تزرع اليوم الفرح في قلوب أطفالها.

وأعرب عدد من الأهالي عن سعادتهم بأجواء العيد وخاصة الكرنفال الذي جال طرقات دمشق ناشرا البهجة والفرح على الكبار والصغار حسب وصف رجاء الصوص ودانا بربارة متمنين أن يعم السلام في بلد السلام سورية.

بدورهم أكد كل من جميل العدي وجنين دروبي ولينا بورو ورشا ديراني أن كرنفال اليوم رسالة حياة واستمرار وصمود وسورية بجميع أبنائها تحتفل بميلادها من جديد.


انظر ايضاً

ناشراً فرحة وبهجة العيد… كرنفال (سورية ميلادك سلام) يجول شوارع دمشق