الشريط الأخباري

تصاعد جرائم الاحتلال بحق الصحفيين خلال تشرين الثاني الماضي

القدس المحتلة – سانا

تصاعدت جرائم قوات الاحتلال الإسرائيلي وانتهاكاتها بحق الصحفيين الفلسطينيين خلال شهر تشرين الثاني الماضي.

وكشف التقرير الشهري الصادر عن لجنة الحريات التابعة لنقابة الصحفيين الفلسطينيين وأوردته وكالة وفا عن 90 انتهاكا نفذته قوات الاحتلال خلال الشهر الماضي بحق الصحفيين الفلسطينيين أدت لإصابة 15 منهم بجروح مشيرا إلى أن قرية صوريف شمال مدينة الخليل شهدت أخطر تلك الانتهاكات جراء استهداف الاحتلال المصور الصحفي معاذ عمارنة برصاصة أفقدته عينه اليسرى إضافة إلى إصابة 10 آخرين من زملائه.

ولفتت اللجنة في تقريرها إلى أن قوات الاحتلال تتعمد استهداف الصحفيين الفلسطينيين بقنابل الغاز والصوت بشكل مباشر في أجسادهم ما أدى لإصابة بعضهم بجروح مختلفة بينما أصيب 23 آخرون بحالات اختناق إضافة إلى قيامها بمنع الصحفيين والطواقم من تغطية جرائمها وانتهاكاتها اليومية اليومية بحق الفلسطينيين في الضفة الغربية وأطراف قطاع غزة المحاصر.

انظر ايضاً

تقديراً لمسيرة عطائهم… معرض توثيقي للمعلمين الأوائل في مدينة السويداء

السويداء-سانا تقديراً لمسيرة عطائهم وما بذلوه في تنشئة الأجيال سلط المعرض التوثيقي للمعلمين الأوائل في …