الشريط الأخباري

الخارجية الفلسطينية:تصعيد اعتداءات المستوطنين نتيجة لإعلان بومبيو

القدس المحتلة-سانا

أكدت وزارة الخارجية الفلسطينية أن تصعيد المستوطنين الإسرائيليين اعتداءاتهم نتيجة مباشرة لإعلان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بشأن المستوطنات مجددة مطالبتها الأمم المتحدة بتوفير الحماية الدولية للفلسطينيين.

وأوضحت الخارجية الفلسطينية في بيان اليوم نقلته وكالة وفا أن تصعيد المستوطنين أعمالهم الإرهابية ضد الفلسطينيين وخاصة بعد إعلان بومبيو بشأن المستوطنات يندرج في إطار مخطط استعماري توسعي يتم تنفيذه بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي وخاصة في المناطق الواقعة جنوب غرب وجنوب شرق مدينة نابلس بالضفة الغربية بهدف إنشاء تجمع استيطاني ضخم يفصل شمال الضفة عن وسطها بما يؤدي إلى تفويض أي فرصة لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود العام 1967.

ولفتت الخارجية الفلسطينية إلى اقتحام مجموعات من المستوطنين اليوم بلدات وقرى مجدل بني فاضل وقبلان وبرقة وكفر الديك وغيرها في مدينة نابلس واعتدائهم على ممتلكات الفلسطينيين وإحراقهم عددا من المركبات في محاولة لتوسيع عمليات سرقة الأراضي وتهجير الفلسطينيين.

وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو جدد يوم الاثنين الماضي انحياز الولايات المتحدة السافر لكيان الاحتلال الإسرائيلي معلنا أن الإدارة الأمريكية لا تعتبر المستوطنات الإسرائيلية متعارضة مع القانون الدولي متجاهلا بذلك كل القرارات الدولية ولا سيما قرار مجلس الأمن 2334 لعام 2016 الذي يطالب الاحتلال بوقف فوري لكل عمليات الاستيطان على الأراضي الفلسطينية المحتلة.

 

انظر ايضاً

الخارجية الفلسطينية: انتهاكات الاحتلال جرائم ضد الإنسانية

القدس المحتلة-سانا أكدت وزارة الخارجية الفلسطينية أن انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني ترقى …