إدانات لبنانية لإعلان ترامب بشأن الجولان السوري المحتل

بيروت-سانا

أكد مجلس أمناء حركة التوحيد الإسلامي في لبنان أن إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن الجولان السوري المحتل دليل على “إفلاس” الإدارة الأمريكية.

ودعا المجلس في بيان اليوم الدول العربية والإسلامية إلى مقاطعة البضائع والشركات الأميركية الداعمة لكيان الاحتلال.

كما ندد المجلس بقرار ترامب تصنيف الحرس الثوري الإيراني على لائحة واشنطن للمنظمات التي تسميها إرهابية مبينا أن هذا الإجراء يتناغم بشكل واضح مع المخطط الإسرائيلي في المنطقة.

من جانبه أكد رئيس المؤتمر الشعبي اللبناني كمال شاتيلا أن الجولان أرض سورية محتلة مشددا على أن إعلان ترامب لن يغير من هذه الحقيقة.

إلى ذلك نددت جبهة العمل الإسلامي بالقرار الأميركي حول الحرس الثوري الإيراني موضحة أنه جاء خدمة للعدو الصهيوني الغاصب ومخططاته ومؤامراته في المنطقة.

من جانبه أدان علي فيصل عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين إعلان ترامب بشأن الجولان مؤكدا أنه يتناقض مع القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ويشكل تعديا واضحا على دولة ذات سيادة.

انظر ايضاً

وقفة لأبناء القنيطرة تضامناً مع أهلنا الصامدين بالجولان السوري المحتل في وجه ممارسات كيان الاحتلال الإسرائيلي

القنيطرة-سانا عبر أبناء محافظة القنيطرة عن تضامنهم مع أهلنا في الجولان السوري المحتل ضد الممارسات …