الشريط الأخباري

الآلاف من (السترات الصفراء) يواصلون احتجاجاتهم على سياسات ماكرون

باريس-سانا

تظاهر الآف الفرنسيين من حركة السترات الصفراء اليوم للأسبوع السادس عشر على التوالي للتنديد بسياسات الرئيس ايمانويل ماكرون والمطالبة باستقالته فيما حاولت الشرطة الفرنسية قمعهم من خلال اعتقال عدد منهم و اطلاق الرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع واستخدام خراطيم المياه لتفريقهم.

ونقلت وكالة فرانس برس عن وزارة الداخلية الفرنسية قولها أن “39” ألفا و”300″ شخص شاركوا في تظاهرات بمختلف أنحاء فرنسا بينهم أربعة آلاف في باريس.

واعتقلت قوات الأمن الفرنسية 15 شخصا في مدن نانت وتولوز وبوردو بينما اعتقلت في باريس 33 شخصا.

واعتبر المنظمون أن تظاهرات هذا الأسبوع تمهد لـ “شهر كبير” من الاحتجاجات بمناسبة مرور أربعة أشهر على التحرك الأسبوعي وانتهاء “الحوار الوطني” الذي دعا إليه ماكرون.

وهدد إيريك درويه القيادي في حركة السترات الصفراء باستمرار التظاهرات هذا الشهر بزخم كبير وقال متوجها إلى ماكرون: “لن تناموا خلال شهر آذار كثيرا” داعيا إلى تظاهرة حاشدة في باريس في الـ من 16الشهر الجاري” ومؤكدا أن هذا الموعد سيشكل محطة أساسية في هذا التحرك.

من جهته قال ألكساندر شانتري من مدينة ليل حيث انضم عدد من البلجيكيين إلى التجمع: “سنواصل الكفاح لأن هذه الحركة ستغير وجه ولاية ماكرون على مدى خمس سنوات وفرنسا بشكل دائم”.

وكانت الحركة الاحتجاجية ضد الرئيس الفرنسي وسياساته والتي أطلق عليها اسم السترات الصفراء بدأت في الـ17 من تشرين الثاني الماضي وسرعان ما انتشرت في كل أنحاء فرنسا كما انتقلت إلى دول أوروبية أخرى وواجهت السلطات الفرنسية هذه الاحتجاجات بقمع مفرط أدى إلى سقوط العديد من الضحايا واعتقال الآلاف.

انظر ايضاً

محتجو السترات الصفراء يواصلون مظاهراتهم تنديدا بسياسات ماكرون

باريس-سانا يواصل محتجو حركة السترات الصفراء مظاهراتهم في أنحاء فرنسا اليوم للأسبوع الخامس والعشرين تنديدات …