الشريط الأخباري

الشقراوات أوفر حظاً بفرص الزواج

دمشق-سانا

تعتبر المرأة الشقراء في بلادنا انموذجا للجمال وخاصة إذا ترافق الشعر الذهبي بعيون ملونة زرقاء وخضراء وبياض في البشرة قال أيمن بركات أحد حرفيي حلاقة السيدات لنشرة سانا المنوعة أن سيدة تصطحب بناتها الثلاث طلبت منه بأن يصبغ شعرهن باللون الأشقر رغم جمال لون شعرهن الأسود الداكن.

وأضاف بركات أنه نصحها بعدم صباغة شعورهن ولكنها أخبرته أن هذا يصب في مصلحتهن لأن الراغبين بالزواج اليوم يقبلون على خطبة الفتيات الشقراوات وهذا يحد من فرصهم في الزواج وهي مقتنعة برأي جارتها التي يتوافد إليها الخطاب بعد أن صبغت شعر بناتها بالأشقر لأن الشقروات هم الأجمل ونصحتها بأن تحذو حذوها لتؤمن لبناتها فرص الزواج.

وأردف بركات أنه رغم نصائحه لها لم تقتنع فما كان منه إلا أن نزل عند رغبتها وصبغ شعر بناتها وأصبحن شقراوات ولكن المضحك في الأمر أنها عادت بعد عام تطلب منه أن يعيد لبناتها لون شعرهن الأسود بما أن الخطاب قد غيروا رأيهم بالشقروات ويقبلون على خطبة السمراوات حينما شاهدت أحد البرامج التلفزيونية التي تتحدث عن جمال وأناقة الشعر الأسود الذي يعشقه الشبان لعل أحد هؤلاء الشبان يعجب بواحدة من بناتها ويقبل على الزواج منها .

وختم بركات أنه نصحها بعدم الإصغاء عما يفضله الخطاب لأنها سوف تتلف شعر بناتها جراء البحث عن معجبين لهن ولتدع القدر يلعب لعبته في اختيار أزوج لهن.