الشريط الأخباري

الظروف المناخية تتدخل في خياطة فستان

دمشق-سانا

الكثير من السيدات يحبذن خياطة الفساتين بدلاً من شرائها جاهزة ليحصلن على موضة مميزة غير معروضة في الأسواق ولكن بعض الفساتين تتدخل الظروف المناخية في حياكتها.

وفي التفاصيل قالت الخياطة هدى قباني لنشرة سانا المنوعة إن إحدى زبوناتها المشهورة بحبها للفساتين والموضة قد طلبت منها خياطة فستان لها بالسرعة القصوى وجائتها بقماشه وكلفته وكان ذلك في بداية فصل الشتاء منذ خمس سنوات وكلما أرادت المجيء إليها لأخذ المقاس الأول ما يسمونه البروفة تتدخل عوامل الجو فيتعذر على الزبونة الحضور بحجة هطول المطر أو تساقط الثلج وتعثر الطريق.

وأضافت قباني أنه رغم أن الزبونة أرادت أن ترتدي الفستان بالسرعة القصوى إلا أنها قد ارتدته بعد خمس سنوات بسبب عوامل الطقس التي حالت دون مجيئها في الشتاء خوفا من البرد وفي الصيف هروبا من الحر وهكذا ظلت تتصل الزبونة بها خمس سنوات وتطمئن على وجود قماش فستانها وتؤكد حرصها على خياطته بأقصى سرعة والتي استغرقت خمس سنوات بعدما طفح كيلها منها وأخبرتها أنها سوف ترمي قماش فستانها أن لم تدع عوامل المناخ وشأنه وتأتي بسرعة بعد أن انتظرتها خمس سنوات لتخيط لها فستانها.

انظر ايضاً

ملابس بلا جيوب لمكافحة الفساد

باريس-سانا أطلق خياط شهير في اسونسيون مجموعة من البزات التي لا تحتوي على جيوب في …