الشريط الأخباري

استشهاد طفلة وإصابة 4 أشخاص بينهم طفلان جراء اعتداء إرهابي بالقذائف على بلدة الفوعة المحاصرة في ريف إدلب

إدلب-سانا

استشهدت طفلة وأصيب 4 أشخاص آخرون بينهم طفلان في بلدة الفوعة المحاصرة جراء خرق جديد لاتفاق وقف الأعمال القتالية من قبل المجموعات الإرهابية المتواجدة في ريف إدلب الشمالي.

وأفادت مصادر أهلية في البلدة في اتصال مع سانا اليوم “باستشهاد طفلة في الخامسة من عمرها وإصابة 4 اشخاص آخرين بينهم طفلان أحدهما يبلغ من العمر 10 سنوات والآخر سنة ونصف السنة جراء اعتداء إرهابي بالقذائف الصاروخية مصدره بلدة بنش المجاورة”.

وأكدت المصادر أن الاعتداء الإرهابي “ألحق أضرارا مادية بممتلكات المواطنين ومنازلهم والبنى التحتية في البلدة”.

وتفرض المجموعات الإرهابية المتواجدة في ريف إدلب الشمالي على أهالي بلدة الفوعة حصارا خانقا منذ أكثر من عامين إضافة إلى استمرار استهداف هذه المجموعات أهالي البلدة بالقذائف الصاروخية والهاون واسطوانات الغاز ورصاص القنص ما أسفر عن استشهاد العديد من الأشخاص معظمهم من الأطفال والنساء والشيوخ.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency