ألف عمل لطلاب الفنون التشكيلية في ثقافي العدوي

دمشق-سانا

أكثر من ألف عمل فني متنوع بين أعمال يدوية ورسوم ومنحوتات لطلاب مراكز الفنون التشكيلية بدمشق يحتضنها المركز الثقافي العربي بالعدوي حتى نهاية الأسبوع الجاري ضمن معرض (فكرة وفن).

الفنان التشكيلي موفق مخول مشرف مراكز الفنون التشكيلية التابعة لوزارة التربية بين أن المعرض نتاج 13 مركزاً ويتضمن أعمالاً فنية تعكس أفكاراً مميزة لأطفال من مختلف المراحل العمرية وتسلط الضوء على مواهبهم وإبداعاتهم.

وزير التربية الدكتور دارم طباع نوه بمبادرة عدد من الفنانين التشكيليين لتدريب الطلاب من مختلف المراحل العمرية على إنتاج أعمال مميزة واكتشاف مواهب قد يكون لها مستقبل واعد محلياً وعالمياً.

سانا رصدت آراء عدد من الطلاب حيث عبرت مروة عامر 15 عاماً والتي شاركت بلوحة عن التعاون بين الأصدقاء عن سعادتها لأن المعرض أتاح لها الفرصة لتعريف الناس بموهبتها وتبادل الخبرات مع زملاء يشاركونها الاهتمامات مبينة أنها تتدرب حالياً بمركز ممتاز البحرة للفنون على أساسيات الموهبة وصقلها.

هبة شولة 17 عاماً تشارك بلوحة تعبر عن القوة والصبر وأخرى عن الحزن بينت أنها ترسم منذ صغرها وتحاول تطوير موهبتها من خلال تدريب ذاتي متواصل وتدريب في مركز ممتاز البحرة بينما أعربت نوال بيضون والدة هبة عن سعادتها لأن ابنتها أصبحت مع التدريب قادرة على التعبير عن أفكارها بسهولة.

ومن توالف الأقمشة صنعت لجين رمضان في الصف السادس ورفاقها دمى وألعاب أطفال من خلال إعادة تدويرها وتشكيلها للتأكيد كما ذكرت على ضرورة المساهمة في الحفاظ على البيئة وحمايتها بينما صنعت فاتن العيد أشغالاً يدوية عبر طي ورق مأخوذ من كتب ومجلات واستخدام الخشب لتزيين الغرف الصفية والمنزلية وصنع العاب للأطفال لافتة إلى أن المعرض عزز ثقتها بنفسها وساعدها على تطوير نفسها.

رحاب علي

انظر ايضاً

ألف عمل لطلاب الفنون التشكيلية في ثقافي العدوي

تصوير: زهير شرف