معرض للفن التشكيلي بدير الزور يستوحي لوحاته من انتصارات تشرين

دير الزور-سانا

استوحى الفنانون التشكيليون المشاركون في المعرض الجماعي الذي استضافه المركز الثقافي العربي بدير الزور لوحاتهم من البيئة الفراتية ومن انتصارات حرب تشرين التحريرية.

المعرض الذي أقامه فرع اتحاد الفنانين التشكيليين في المحافظة بالتعاون مع مديرية الثقافة تحت عنوان تحية إلى تشرين شارك فيه 11 فناناً مقدمين من خلاله 30 لوحة تشكيلية نهلت من مدارس مختلفة من الكلاسيكية والرومانسية والواقعية واستخدموا تقنيات متعددة كالزيتي والمائي والإكريليك.

وأوضح مدير الثقافة أحمد العلي في تصريح لمراسل سانا أن الفعالية أقيمت احتفالاً بأعياد تشرين في إطار إعادة الحياة إلى الحركة الثقافية في المحافظة التي تزخر بالمبدعين وضمن خطة المديرية لنشر الثقافة ومختلف الفنون.

بدوره أشار رئيس فرع اتحاد الفنانين التشكيليين عيد النزهان إلى أن المعرض تميز بلوحات حملت حرفية عالية ومعاني عميقة مستمدة من بيئة الفرات ومعبرة عما حققه رجال الجيش العربي السوري من انتصارات منذ حرب تشرين ولغاية اليوم كدليل على أن الحياة بكل مفاصلها عادت إلى مدينة دير الزور.

ابراهيم ضللي

انظر ايضاً

معرض للفن التشكيلي بدير الزور يستوحي لوحاته من انتصارات تشرين