الشريط الأخباري

كسوف جزئي للشمس في النصف الشمالي من الكرة الأرضية

باريس-سانا

شهد نصف الكرة الأرضية الشمالي اليوم كسوفاً جزئياً للشمس شاهده السكان على شريط يناهز طوله مئات الكيلومترات من كندا إلى سيبيريا مروراً بأوروبا.

ووفق وكالة الصحافة الفرنسية تمكن المتابعون في ذروة هذا الكسوف الحلقي من رؤية القمر يمر ببطء أمام الشمس ليحولها خلال فترة وجيزة إلى حلقة مضيئة رقيقة مثل دائرة نارية.

ولفتت إلى أن قاطني شمال غرب كندا وأقصى شمال روسيا وشمال غرب غرينلاند والقطب الشمالي تمكنوا من متابعة الكسوف بشكل واضح حيث كانت نسبة الاحتجاب تناهز 88 بالمئة فيما كانت هذه الظاهرة التي استمرت ساعتين مرئية جزئياً فوق أمريكا الشمالية وجزء كبير من أوروبا بما فيها فرنسا وبريطانيا إضافة إلى جزء من شمال آسيا.

وهذا الكسوف الحلقي هو الأول للعام 2021 والسادس عشر في القرن الحادي والعشرين حيث تحدث هذه الظاهرة الفلكية عندما تصبح الأرض والقمر والشمس على خط متواز.

كما يحصل الكسوف الكلي عندما يصبح قطر القمر موازياً تماماً لقطر الشمس لدى رؤيته من الأرض ما يغرق جزءاً من الأرض في الظلمة لفترة وجيزة وهذه الظاهرة أندر وسيشهدها العالم في الرابع من كانون الأول المقبل لكن لن تكون رؤيتها ممكنة سوى من أمكنة معينة.

انظر ايضاً

كسوف جزئي للشمس فوق سورية يوم الجمعة المقبل

دمشق- سانا تشهد سورية يوم الجمعة المقبل كسوفا جزئيا للشمس حيث سيحجب القمر ما يقدر …