الشريط الأخباري

تاريخ العود السوري وصناعته.. ندوة في ثقافي المزة

دمشق-سانا

تشير الدراسات التاريخية إلى أن سورية كانت المهد الأول لآلة العود حيث عثر على أقدم إشارة للعود في التاريخ منذ 5000 عام في الشمال السوري وظل هذا الإرث حاضراً حتى هذا العصر حيث يعتبر العود الدمشقي الأجود.

وحول تاريخ العود السوري وصناعته نظم المركز الثقافي في المزة ندوة بهذا الشأن شارك فيه باحثون حيث أوضحت الباحثة الدكتورة نجلاء الخضراء أن العود من أقدم الآلات الموسيقية وشهد في سورية تطورات عديدة عبر العصور على يد حرفيين بارعين توارثوا صناعته أباً عن جد مستعرضة عدداً من ميزات العود السوري المصنع.

واستعرض الباحث مخلص المحمود أسماء عائلات دمشقية من فنانين ونحاتين مثل النحات والحلبي وخليفة والذين لا نزال نحتفظ بأعواد من صناعتهم تشهد بجودة ما خلفوه أما الحرفي ياسين خليفة الذي أحضر عينات من مكونات العود لعرضها على الجمهور فتحدث عن القطع الرئيسة التي يتألف منها العود وعن أساليب العمل وطريقته منذ تقطيع الأخشاب وحتى إنجاز الآلة مبيناً أنه تعلم المهنة من والده وهو بدوره يعلمها لأبنائه.

وتخلل المداخلات معزوفات موسيقية تراثية على أوتار العود للموسيقي بحري التركماني.

محمد خالد الخضر