الشريط الأخباري

جامعة حلب والمراكز الانتخابية بالمحافظة تشهد توافد أعداد كبيرة من الناخبين للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية

حلب-سانا

شهدت المراكز الانتخابية في محافظة حلب ريفاً ومدينة توافد أعداد كبيرة من المواطنين للإدلاء بأصواتهم وممارسة حقهم الدستوري باختيار مرشحهم لرئاسة الجمهورية.

وبين القاضي محمود هركل رئيس اللجنة القضائية الفرعية للانتخابات الرئاسية لمراسل سانا أنه تم فتح الصناديق والتأكد من خلوها من أي ورقة بحضور وكلاء المرشحين وأعضاء اللجنة الانتخابية وإعادة ختمها والبدء باستقبال الناخبين.

ولفت إلى أنه تم اتخاذ الإجراءات اللازمة لحسن سير العملية الانتخابية عبر تجهيز الصناديق بكل المستلزمات واتخاذ إجراءات التصدي لكورونا مؤكداً أن المراكز منتشرة في جميع أنحاء المحافظة ريفاً ومدينة إذ يتمكن الناخب من الإدلاء بصوته في أي مركز قريب إليه.

وفي جامعة حلب احتشد آلاف الطلاب منذ السابعة صباحاً للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية مؤكدين لمراسلة سانا أهمية المشاركة لأنها ضمان لمستقبل سورية.

وأكدت الطالبة سارة يوسف أنها مارست حقها الدستوري بكامل الحرية والديمقراطية واختارت المرشح الذي سيقود سورية إلى بر الأمان فيما أشارت الطالبة قمر شاهين إلى قدومها وزملائها منذ الصباح الباكر للمشاركة في الانتخابات التي تضمن مستقبل سورية وتحافظ على سيادتها وكرامتها.

وأكد الطالب إبراهيم شلاش أهمية مشاركة طلاب جامعة حلب في هذا الواجب الوطني لاستكمال عملية إعادة إعمار سورية بينما لفتت جورجيت يعقوب رئيسة دائرة في كلية العلوم بالجامعة إلى التوافد الكبير للطلاب للإدلاء بأصواتهم ما يدل على وعيهم بضرورة المشاركة من أجل المساهمة في إعادة إعمار سورية.