الشريط الأخباري

علماء روس يبتكرون جهازاً يساعد على اكتشاف جميع الفيروسات في الهواء

موسكو-سانا

طور علماء من جامعة البحوث النووية الوطنية الروسية نظاماً كاشفاً بحساسية قياسية قادر على اكتشاف وجود أي فيروسات في الهواء حتى عند أدنى تركيز.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن الخدمة الصحفية للجامعة قولها اليوم إن “اختبارات الحالة لكاشف تريغر بيو أظهرت حساسية قياسية للجهاز في غضون 1 الى 2 ثانية يمكنه تحديد العامل الممرض الموجود في الهواء بكمية 10 إلى 20 جسيما فقط لكل لتر”.

وأشار الباحثون إلى أن الجهاز يفصل الشوائب بدقة عالية ويتعرف على الهباء الجوي الحيوي مهما كان نوعه الفيروسات والبكتيريا والسموم البكتيرية ويسمح بتنظيم فحص التدفق في وسائل النقل والأماكن المزدحمة فضلا عن قدرته على تأمين المنشآت المدنية والعسكرية.

وأوضح الأستاذ المساعد في قسم تقنية النانو في الإلكترونيات والضوئيات غينادي كوتكوفسكي أنه “يتم الكشف عن مسببات الأمراض الحيوية في الجهاز والتعرف عليها من خلال تحليل تألق اثنين من الهباء الحيوي الفلوري الرئيسين التربتوفان والنيكوتيناميد أدينينوكليوتيد حيث يقوم الجهاز بإجراء تحليل طيفي للعينة عن طريق ضخ الهواء عبر المسار التحليلي وإثارة إشعاع مصابيح ليد ذات أطوال موجية تبلغ 280 و365”.

وأضاف كوتكوفسكي أنه يتم التحليل في ثلاثة نطاقات طيفية وكذلك في قناة تشتت الضوء ما يجعل من الممكن قطع الشوائب غير العضوية وبمساعدة تحليل الارتباط يتم إنشاء إشارة من كل جسيم مشع في وضع عد الفوتون والذي تتم مقارنته بعينات مسببات الأمراض في ذاكرة الجهاز.