مواطنون: هذه معاييرنا لاختيار مرشح مجلس الشعب وسنشارك باختيار من يحقق طموحاتنا-فيديو

دمشق-سانا

الأمانة والصدق والشفافية والعمل بإخلاص لأجل المواطن معايير يجب أن تتوافر في مرشح مجلس الشعب بحسب ما أكد عدد من المواطنين الذين عبروا عن انتظارهم موعد الانتخابات في التاسع عشر من تموز الجاري للإدلاء بأصواتهم واختيار من يحقق طموحاتهم.

عضو مجلس الشعب يجب أن يعمل لتحقيق مطالب المواطنين وفق العم الستيني أبو معتز وأن يكون على دراية بهمومهم لا أن يكون منفصلاً عن واقعهم لافتا إلى أنه سيسعى لاختيار المرشحين بعناية وشفافية بعيداً عن أي اعتبارات.

الموظف أسعد أسعد اختار مرشحيه للانتخابات القادمة وبينهم شخص انتخبه في الدورة السابقة لأنه حسب تعبيره حقق لأبناء قريته ما وعد به ولذلك سيعيدون انتخابه داعياً أعضاء المجلس الجدد لكسب ثقة ممثليهم بتحقيق متطلباتهم واحتياجاتهم.

“واجب لاختيار الأفضل” جملة شدد عليها حسين كوسا الذي أكد أنه سيختار الشخص النزيه الذي يعرف هموم المواطنين دون النظر لشهادته أو اختصاصه العلمي وأن يعمل على حل مشاكل المواطنين الذين عانوا طيلة الفترات السابقة.

عبد المنعم أبو سويد حدد متطلباته من المرشحين الذين سيختارهم وهي أن يكونوا على مستوى علمي وثقافي جيد وأن يكونوا قادرين على مناقشة الأمور الاقتصادية في المجلس مؤكداً أن عضوية مجلس الشعب هي أمانة أودعها المواطنون لدى أعضائه يجب عليهم أن يحفظوها.

“سأنتخب مرشحا من العمال البسطاء لأن وجع الفقير لا يشعر به إلا الفقير” بتلك العبارة حدد أبو محمد صفات مرشحه مشيراً إلى ان ظروف الحياة اليوم أصبحت قاسية جداً تتطلب مرشحين يتحلون بالأخلاق والمسؤولية.

أما الطالب الجامعي أحمد مبيرق فلفت إلى أن مشاركته في الانتخابات ستكون لاختيار أعضاء ينظرون أيضاً في مشاكل الشباب الجامعي مشيراً إلى أن عضو مجلس الشعب الذي سيختاره يجب أن يكون محامياً متمرساً وإلا يستغل عضويته لتمرير بعض الأمور الشخصية له أو لغيره.

الشاب إبراهيم أشار إلى أنه سيشارك في الانتخابات في حال وجد شخصاً صادقاً يحقق مطالبه وأولها موضوع إيجاد فرص عمل للشباب لافتاً إلى أن مرشحه يجب أن يكون مهندساً يستطيع تحليل الأمور ودراستها.

المحامي علاء حمشو بين أن من حق كل مواطن سوري أن يشارك في الانتخابات وخاصة في هذه المرحلة الحساسة وأن يعطي صوته للشخص الأقدر على وضع الخطط الاقتصادية التي تسهم في مواجهة الإجراءات القسرية الأحادية الجانب المفروضة على السوريين موضحاً أن البلاد تحتاج اليوم لمرشحين من فئة المهندسين والاقتصاديين ليسهموا مع الحكومة في تدوير عجلة الاقتصاد وإعادة الإعمار.

المحامي كريم بشور أوضح أن مرشحته لمجلس الشعب مهندسة لديها برنامج انتخابي واضح ومحدد النقاط وستعمل على تحقيق مطالبه بتعديل بعض القوانين.

ربتا المنزل أميمة عبود وزينة علي أشارتا إلى أن المطلوب من أعضاء المجلس العمل مع الحكومة لتحسين الواقع المعيشي وأن يتابعوا هموم المواطنين بعد أن ينجحوا بالانتخابات لا أن يختفوا عن المشهد في حين رأت أميمة أن التعليم ليس شرطاً يجب التعويل عليه عند الاختيار بين المرشحين فيما أشارت زينة إلى أن الشهادة العلمية مطلب مهم جداً في المرحلة القادمة.

أحمد حسين قولي وهو تاجر سابق أكد وجوب البحث عن الشخص المناسب مشيراً إلى أن عضوية مجلس الشعب تشمل إقرار القوانين والأنظمة أي أنها ذات نفوذ وقوة كبيرة ما يعني أن المرشح يجب أن يكون كفوءاً لهذا المنصب يستغله للصالح العام لا للمصلحة الشخصية.

طارق السيد

انظر ايضاً

إصابة عدد من مرتزقة النظام التركي بانفجار سيارة مفخخة قرب أحد مقراتهم جنوب رأس العين بريف الحسكة

الحسكة-سانا أصيب عدد من مرتزقة النظام التركي من التنظيمات الإرهابية بانفجار سيارة مفخخة بريف رأس …