نحو 600 دونم زيادة المساحة المزروعة بالبندورة عن الموسم الماضي في السويداء

السويداء-سانا

تستحوذ زراعة البندورة على أكثر من 50 بالمئة من إجمالي المساحات المزروعة بالمحاصيل والخضار الصيفية سنوياً في محافظة السويداء وتوفر كميات جيدة من الإنتاج كما تشغل العديد من فرص العمل خلال موسم قطافها وتسويقها.

وبلغت المساحات المزروعة بالبندورة وفق بيانات مديرية الزراعة بالسويداء للموسم الحالي 5940 دونما بزيادة 500 دونم عن الخطة الموضوعة و600 دونم عن الموسم الماضي القسم الأكبر منها للمساحات المزروعة ريا بالاعتماد على الآبار.

وبين معاون مدير الزراعة بالسويداء المهندس علاء شهيب في تصريح لنشرة سانا الاقتصادية أن تقديرات إنتاج البندورة للموسم الحالي تبلغ 53893 طنا منها 53440 طناً للزراعة المروية والباقية للبعلية لافتا إلى توافر ظروف مناسبة لزراعتها هذا الموسم وخاصة بالنسبة للزراعات البعلية رغم وجود بعض الصعوبات التي واجهت المزارعين ومشيرا إلى تشجيع المديرية على زراعة محصول البندورة لتأمين الاحتياجات المحلية منه وتحقيق مصدر دخل للعديد من الأسر العاملة بزراعته.

وتتركز زراعة البندورة بالسويداء كما ذكر رئيس دائرة الاقتصاد الزراعي في مديرية الزراعة المهندس صقر العيسمي في قرى وبلدات المزرعة والثعلة وعرى والدور وقيصما لافتا إلى وجود 12 صنفاً تزرع كالشروق والجرو والرنا وغيرها وإلى أن عملية قطاف محصول البندورة في السويداء تبدأ خلال شهر تموز وتستمر لنهاية شهر أيلول حسب الصنف.. ومتوسط الإنتاج في الدونم الواحد يصل إلى 12 طناً.

وتواجه مزارعي البندورة بالسويداء كما بين العيسمي مجموعة صعوبات أبرزها غلاء أسعار الأدوية الزراعية وارتفاع تكاليف الإنتاج وانخفاض هامش الربح للمنتجين وارتفاع أجور نقل المحصول من الحقول إلى الأسواق وصعوبة تخزين المحصول وتسويقه بالشكل الأمثل ومحدودية تصنيعه مشيرا إلى ضرورة العمل لإيجاد أسواق خارجية لمحصول البندورة لضمان تصريفه بالشكل الأمثل وتطوير ودعم عمليات التصنيع له وإيجاد الآلية المناسبة لدعم مستلزمات إنتاجه.

من جهته ذكر المهندس الزراعي عمر الحسين المشرف على عدد من المشاريع المزروعة بالبندورة أن تكلفة انتاج الكيلو الواحد من البندورة ابتداء من زراعته لحين وصوله للسوق تتراوح بين 180 و200 ليرة نتيجة ارتفاع تكاليف مستلزمات الإنتاج كعبوات التعبئة وغلاء أسعار المبيدات اللازمة لعملية مكافحة الآفات لافتا إلى وجود صعوبات تسويقية نتيجة عدم التصدير ومحدودية استيعاب السوق الداخلي للإنتاج الكبير مشيراً إلى بيع إنتاجهم إلى معامل الكونسروة بسعر متدن لا يتجاوز 100 ليرة للكيلو الواحد.

وطالب الحسين بضرورة استيعاب الإنتاج من قبل معامل الدولة وإيجاد الآلية المناسبة للتسويق بما ينعكس إيجابا على واقع زراعة محصول البندورة بالمحافظة.

عمر الطويل

نشرة سانا الاقتصادية

انظر ايضاً

إنتاج نحو 100 ألف طن من البندورة في السفيرة بريف حلب

تصوير: رودين علوش