الشريط الأخباري

الخارجية الدنماركية: تجدد رفضها مخطط (إسرائيل) ضم أراضٍ فلسطينية

القدس المحتلة-سانا

جدد وزير خارجية الدنمارك جيب كوفود رفض بلاده مخططات الاحتلال الإسرائيلي لضم أجزاء من الضفة الغربية مؤكداً أنها تتعارض مع القانون الدولي.

ووفقاً لوكالة وفا شدد كوفود خلال اتصال هاتفي اليوم مع وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي على موقف بلاده الثابت من القضية الفلسطينية ورفضه لمخطط الضم ولأي إجراءات أحادية الجانب.

وقال كوفود إنه “يجب إعطاء الفرصة للعودة إلى المفاوضات لتجنب التصعيد على الأرض وفي المنطقة” محذراً من مخاطر مخطط الضم وتبعاته.

وتسارع سلطات الاحتلال لتنفيذ مخططها ضم أجزاء من الضفة الغربية تنفيذاً لبنود ما تسمى “صفقة القرن” التي أعلنتها واشنطن أواخر كانون الثاني الماضي بعد أن بدأت تنفيذها فعلياً أواخر العام 2017 بإعلانها القدس عاصمة للكيان الغاصب ونقل سفارتها إليها في أيار 2018 رغم الرفض الفلسطيني والدولي الواسع لهذه الإجراءات التي تنتهك القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية.

انظر ايضاً

خارجية فلسطين تطالب بوضع عصابات المستوطنين على قوائم الإرهاب

القدس المحتلة-سانا طالبت وزارة الخارجية الفلسطينية المجتمع الدولي بوضع عصابات المستوطنين الإسرائيليين على قوائم الإرهاب …