الشريط الأخباري

ظريف: إذا قررت أوروبا الصمت إزاء القمع الأمريكي فعليها الصمت للأبد

طهران- سانا

انتقد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الصمت الأوروبي حيال القمع ضد الشعب ووسائل الاعلام في الولايات المتحدة الأمريكية داعيا في هذا الإطار الدول الاوروبية إلى إغلاق “شفتيها للأبد” إذا قررت التزام الصمت تجاه ذلك.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية “ارنا” عن ظريف قوله في تغريدة له اليوم على موقع تويتر إن المدن الأمريكية أصبحت مسرحا للفظائع ضد المتظاهرين ووسائل الإعلام بالتزامن مع التهديد بالقمع المسلح مشيراً إلى أن أوروبا التي سرعان ما تبادر إلى إصدار الأحكام على المجتمعات غير الغربية تواصل صمتها المطبق الذي أصم أسماع العالم.

وأضاف ظريف:”إذا قررت أوروبا التزام الصمت تجاه القمع ضد الشعب ووسائل الإعلام في الولايات المتحدة فعليها أن تطبق شفتيها الى الأبد”.

وكان ظريف أعلن السبت الماضي أن الوقت قد حان ليتحد العالم ضد العنصرية منتقدا بهذا السياق جريمة مقتل أمريكي من أصول إفريقية نتيجة استخدام الشرطة الأمريكية أساليب العنف المفرط ضده فى مدينة مينيابوليس.

وتشهد العديد من المدن والولايات المتحدة منذ ثمانية أيام احتجاجات شعبية واسعة أججتها جريمة مقتل الأمريكي من أصول إفريقية جورج فلويد خنقا بطريقة وحشية من قبل أحد ضباط الشرطة الأمريكية.

انظر ايضاً

الانتهاء من تنفيذ مرحلتين لاستبدال شبكة الصرف الصحي في قرية الصنوبر بريف اللاذقية