الشريط الأخباري

أحزاب يمنية تدين تجديد الإجراءات القسرية ضد سورية

صنعاء-سانا

أكد عبد الملك الحجري مستشار المجلس السياسي الأعلى الأمين العام لحزب الكرامة اليمني أن تجديد الاتحاد الأوروبي الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب ضد سورية يثبت عدم استقلالية قراره السياسي وتبعيته للولايات المتحدة الأمريكية.

وفي تصريح لمراسل سانا أشار الحجري إلى أن هذا التجديد يؤكد زيف كل الادعاءات الأوروبية لجهة شعاراتها البراقة حول الحريات وحقوق الإنسان والديمقراطية وقال: “نؤكد من جهتنا كأحزاب وطنية وقومية رفضنا لتلك الإجراءات الظالمة ودعمنا ومساندتنا لسورية في مواجهة هذا المشروع الأمريكي الصهيوني الغربي وعملائه في المنطقة”.

بدوره أدان الشيخ مصلح علي أبو شعر أمين عام تنظيم التصحيح الشعبي الناصري في تصريح مماثل الإجراء الأوروبي مبيناً أنه يؤكد أن الإرهاب صناعة أمريكية أوروبية مشتركة وأن هذه الإجراءات القسرية تأتي لدعم التنظيمات الإرهابية.

من ناحيته أكد خيري علي السعدي الأمين العام المساعد لحزب العمل أن تجديد الاتحاد الأوروبي لهذه الإجراءات يوضح نفاقه وادعاءه الديمقراطية وانتهاكه الصريح لحقوق الإنسان وخضوعه للإملاءات الأمريكية واستمرار مشاركته في زيادة الأعباء وإطالة معاناة الشعب السوري.

وأشار إلى أن هذه الإجراءات تأتي ضمن محاولات الغرب العبثية لمنع سورية من مواصلة حربها ضد الإرهاب وخطوة بائسة للحد من انتصارات محور المقاومة في المنطقة.

بدوره أشار سفيان العماري الأمين العام المساعد لحزب الشعب الديمقراطي إلى أن تجديد هذه الإجراءات يؤكد أن الاتحاد الأوروبي شريك في العدوان والمؤامرات على سورية وشعبها وأمنها واستقرارها معرباً عن ثقته بقدرة سورية على إفشال كل المؤامرات ضدها.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

عمال من مواقع الإنتاج بطرطوس.. ما يسمى قانون قيصر زاد من إصرارنا على الإنتاج كل حسب موقعه

طرطوس-سانا رغم كل الظروف والإجراءات القسرية أحادية الجانب المفروضة على سورية والتي كان آخرها ما …