الشريط الأخباري

فرنسا وألمانيا وبريطانيا تنتقد القرار الأميركي بإنهاء إعفاءات من العقوبات المفروضة على إيران

باريس-سانا

انتقدت فرنسا وألمانيا وبريطانيا اليوم قرار الولايات المتحدة إنهاء إعفاءات من العقوبات كانت تتيح لشركات أجنبية العمل في مواقع نووية إيرانية.

وقالت الدول الأوروبية الثلاث في بيان مشترك نقلته رويترز “نأسف بشدة لقرار الولايات المتحدة إنهاء الإعفاءات الثلاثة” مشددة على أن هذه “المشروعات التي أقرت بموجب قرار مجلس الأمن الدولي 2231 تخدم مصالح الجميع في عدم الانتشار النووي وتوفر للمجتمع الدولي تأكيدات بشأن الطبيعة السلمية والآمنة المحضة للأنشطة النووية الإيرانية”.

واعتبر البيان أن الاتفاق النووي “لا يزال الطريق الأفضل والوحيد لضمان سلمية برنامج إيران النووي”.

وكانت الإعفاءات تتيح لشركات روسية وصينية وأوروبية العمل على تحويل نشاط مفاعل آراك الإيراني الذي يعمل بالماء الثقيل وعلى تزويد مفاعل أبحاث في طهران باليورانيوم المخصب وعلى نقل الوقود المستنفد للخارج.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في الثامن من أيار عام 2018 انسحاب بلاده من الاتفاق النووي الموقع بين إيران ومجموعة “خمسة زائد واحد” عام 2015 بينما أعلنت الدول الأوروبية الموقعة على الاتفاق تمسكها به وتنفيذه بالكامل.

انظر ايضاً

1916 إصابة جديدة وسبع وفيات بفيروس كورونا في ألمانيا

برلين-سانا سجلت السلطات الصحية الألمانية 1916 إصابة جديدة وسبع حالات وفاة بفيروس كورونا في البلاد …