الشريط الأخباري

سياح من تايلاند: ما ارتكبه الإرهابيون في تدمر جريمة بحق الإنسانية

تدمر-سانا

للمرة الأولى بعد تحرير مدينة تدمر الأثرية من الإرهاب زارت مجموعة سياحية من تايلاند المدينة واطلعت على تاريخها وإرثها الحضاري والإنساني الذي يعتبر مقصدا مهما للسياح ووثقوا آثار الدمار الذي تعرضت له الصروح التاريخية جراء اعتداءات تنظيم “داعش” التكفيري.

وقال السائح نيو الذي يعمل خبيرا في إحدى الشركات النفطية في تصريح لمراسل سانا “إن ما قام به الإرهابيون في تدمر هو تدمير للثقافة البشرية داعيا المنظمات الدولية المختصة بحماية التراث الإنساني إلى أن تسعى لإعادة إعمار تلك الصروح التاريخية كما كانت سابقا”.

وأضاف نيو “كانت زيارتنا جميلة جدا إلى هذه المدينة التاريخية الرائعة ورغم المسافة الطويلة والتعب الشديد إلا أنه عند وصولنا شعرنا براحة تامة خاصة أنه لأول مرة نشاهد مثل هذه الحضارة والصروح الأثرية الضخمة المبنية ضمن مدينة بشكل منظم وهندسي منذ آلاف السنين”.

ورأت السائحة ناتس التي تعمل في إحدى الشركات السياحية في تصريح مماثل أن المواقع السياحية التي تمتلكها سورية فريدة من نوعها على مستوى العالم خاصة السياحة الثقافية وتدمر مدينة مسجلة على قائمة التراث العالمي واستطعنا الوصول إليها رغم أنها تقع بعيدة في الصحراء وهذا دليل على توفر الأمان الذي يساعد على إعادة استقطاب السياح من كافة أنحاء العالم.

واعتبرت ناتس أن ما فعله تنظيم “داعش” الإرهابي بحق آثار المدينة العالمية جريمة بحق الإنسانية جمعاء مؤكدة أنها وثقت بالصور هذه الجرائم الشنيعة التي ارتكبها أعداء الثقافة بحق الشعب السوري المحب والمضياف وأنها ستعمل ما بوسعها لجلب المجموعات السياحية إلى سورية.

 

انظر ايضاً

التلفزيون التشيكي: تدمر ما زالت مثار إعجاب عالمي رغم ما أصابها من تخريب على يد الإرهابيين

براغ-سانا أكد التلفزيون التشيكي أن تدمر التي كانت عبر تاريخها صلة وصل بين الحضارات القديمة …