الشريط الأخباري

رواية الليالي للألمانية أنيكا رايش… رؤية غربية للأحداث التي عصفت بالمنطقة

دمشق-سانا

تقارب رواية “الليالي شغف المتاهات الحميمة” للروائية الألمانية أنيكا رايش واقع الإنسان العربي حيث تقدم رؤية غربية للأحداث التي عصفت بالمنطقة.

الليالي التي صدرت بالألمانية سنة 2015 وترجمها للعربية وحققها مؤخراً الباحث الدكتور إلياس حاجوج ترصد الحركة الاجتماعية في بيئات مختلفة وتصور تداعيات الواقع عند أصناف من البشر يتبادلون شغف الحياة وتداعياتها بأسلوب سردي هادئ توخى فيه المترجم الحذر والدقة في نقل المشاهد والأحداث وتطورات الحياة.

الرواية احتوت في صفحاتها شخصيات عربية وأجنبية من مصر وألمانيا وبلدان أخرى غلب على التعامل الصيغة الإنسانية في علاقات يغلب عليها المحبة وتعكس في الوقت نفسه المتغيرات التي حملها الطلاب عندما اختلطوا ببيئات أجنبية فمنهم من أثرت به سلباً ومنهم من استثمرها بشكل إيجابي.

بطلا الرواية إيدا وفريد زوجان يعيشان منفصلين عن بعضهما ولديهما ابنة واحدة فاني التي لا تزال تربطهما ثم تنضم إلى المشهد سيرا شقيقة فريد التي كانت في مصر إبان أحداث كانون الثاني 2011 وشاركت فيها.

وصورت الرواية عادات الشخصيات المختلفة من بلد إلى آخر وأثر هذه العادات في السلوك الاجتماعي دون أن تخلو من انتقاد للواقع عبر حركات سردية عفوية تدل على شخصية الروائية التي تميل إلى الهدوء والكتابة بأسلوب واحد من البداية إلى النهاية.

الرواية من منشورات دار كنعان للدراسات والنشر والخدمات الإعلامية وتقع في 262 صفحة من القطع المتوسط ولمؤلفتها روايتان هما عبر الريح و34 مترا فوق سطح البحر ولمترجم الرواية ستون كتاباً مترجماً.

 محمد خالد الخضر