الشريط الأخباري

احتفال في مدارس أبناء وبنات الشهداء بمناسبة أعياد الميلاد ورأس السنة-فيديو

دمشق-سانا

بمناسبة أعياد الميلاد ورأس السنة المجيدة أقامت الهيئة العامة لمدارس أبناء وبنات الشهداء احتفالاً تحت عنوان حفل الوفاء لأبناء وبنات الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم ليبقى الوطن شامخاً شارك فيه أكثر من ألف طالب وطالبة.

وتفاعل أبناء وبنات الشهداء مع مجموعة من الأغاني الوطنية والشبابية قدمها الفنان عمار الديك وشاركوا في المسابقات والنشاطات الترفيهية التي تخللت الحفل.

بعض أبناء وبنات الشهداء عبروا لمندوبة سانا عن سعادتهم لمشاركتهم في هذا الاحتفال الذي أدخل البهجة والسرور إلى قلوبهم مؤكدين بالوقت نفسه فخرهم باستشهاد آبائهم وأنهم سيبذلون الجهود لتحقيق الحلم الذي رسموه لهم.

ميساء جواد أكدت أنها ستكمل مسيرة والدها الذي استشهد دفاعاً عن الوطن من خلال الاجتهاد والتفوق لافتة إلى أن إدارة مدارس أبناء الشهداء هي الحضن الحنون الذي ضمهم ويقوم على تعليمهم وتقديم كل ما يلزم لإدخال الفرحة إلى قلوبهم من خلال إقامة الحفلات والنشاطات الترفيهية.

ولفتت مروى الحسين إلى أن فرحتها كبيرة اليوم كونها مجتمعة مع زميلاتها وزملائها فيما أكد جعفر حسن أن المدارس تقدم لهم كل شيء ليتمكنوا من تحقيق حلم آبائهم والمضي في ميسرة بناء الوطن الذين ضحوا من أجله.

واعتبر كرم سليمان أن تواجده في مدارس أبناء الشهداء أعطاه دفعاً للتفوق والنجاح والإبداع وقال إن “إدارة المدارس تعمل بكامل طاقتها لتأمين كل احتياجاتهم وهناك اهتمام كبير يتلقاه جميع الطلاب”.

مدير عام الهيئة العامة لمدارس أبناء وبنات الشهداء شهيرة فلوح أشارت في تصريح لمندوبة سانا إلى أهمية هذه الاحتفالات ودورها في إدخال الفرح إلى قلوب أبناء الشهداء ودعمهم وإلى أن هذا الاحتفال يقام سنوياً بأعياد الميلاد ورأس السنة بمشاركة الطلاب والطالبات.

سيدة الأعمال والمغتربة الدكتورة تهامة بيرقدار المشاركة بالاحتفال أكدت في تصريح مماثل أن رعاية أبناء الشهداء مسؤولية الجميع لافتة إلى ضرورة العمل لدعم أبناء الشهداء وتقديم الأفضل لهم.

سفيرة إسماعيل

انظر ايضاً

احتفال في مدارس أبناء وبنات الشهداء بمناسبة أعياد الميلاد ورأس السنة

تصوير: عمار سفرجلاني