الشريط الأخباري

مدير الدواء البيطري: زيادة الإنتاج والعودة للأسواق الخارجية

دمشق-سانا

بالرغم من الظروف الصعبة استمرت معامل الأدوية البيطرية بالإنتاج وعادت منشآت أخرى للعمل الأمر الذي انعكس بشكل مباشر على توفير احتياجات السوق المحلية منها والمساهمة في دعم الاقتصاد الوطني عن طريق تصدير الفائض إلى الأسواق الخارجية.

وبين الدكتور زياد نمور مدير الدواء البيطري بوزارة الزراعة والإصلاح الزراعي في تصريح لنشرة سانا الاقتصادية أن الصناعات الدوائية البيطرية المحلية تؤمن أكثر من 75 بالمئة من احتياجات قطاع الإنتاج الحيواني من المستحضرات البيطرية من الأدوية واللقاحات والسوائل والمراهم والعصارات وغيرها.

وأوضح نمور أن الجهات الحكومية وضعت تطوير صناعة الدواء البيطري في سلم أولوياتها وذلك لتوسيع وتطوير عملية الإنتاج لافتا إلى وجود خطة للنهوض بهذا القطاع تهدف إلى تطوير وزيادة الإنتاج وإيجاد آلية لتسويق الإنتاج محليا وخارجيا إضافة لتقييم الوضع الراهن والوقوف على الصعوبات والعمل على تجاوزها من خلال لقاءات مباشرة مع الصناعيين في كل المحافظات والبداية كانت هذا الأسبوع مع أصحاب المعامل في ريف دمشق ودرعا.

ولفت نمور إلى أن عدد معامل الأدوية البيطرية المحلية المرخصة وصل إلى 72 معملاً للقطاع الخاص موزعة على مختلف المحافظات لا يزال 12 منها خارج الإنتاج الفعلي وتتضمن نحو190 خطاً إنتاجيا لمختلف الأشكال الدوائية البيطرية تسد جزءا كبيرا من احتياجات الثروة الحيوانية المحلية كما يتم تصدير الفائض إلى الأسواق الخارجية حيث وصلت قيمة صادرات الدواء البيطري إلى نحو 900 مليون ليرة منذ بداية العام.

وحول الإجراءات التي اتخذتها الوزارة لمساعدة المتضررين قال نمور إن الوزارة أصدرت مجموعة من القرارات والتعليمات لتشجيع أصحاب المعامل على معاودة الإنتاج أهمها نقل عدد من خطوط الإنتاج والتجهيزات المخبرية إلى المناطق الآمنة وإعادة تأهيلها وإصدار قرار التصنيع لدى الغير ما يمكن أصحاب المعامل من استئناف الإنتاج بشكل طبيعي لافتا إلى تعديل بعض التشريعات والقرارات الناظمة لهذا القطاع لتحسين أدائه وضمان جودة الإنتاج المحلي وزيادته شملت شروط ترخيص المعامل والمستودعات ومكاتب الخدمات البيطرية.

وأشار نمور إلى انتهاء كل استعدادات تصدير الدواء البيطري من سورية إلى العراق بانتظار تهيئة الظروف على أرض الواقع مضيفا إن تنفيذ هذا التوجه يمثل فرصة كبيرة لتسويق الأدوية البيطرية السورية إلى بلدان أخرى كالسودان واليمن بعد أن وصلت هذه الصناعة إلى مراحل متقدمة من الجودة في الإنتاج كماً ونوعاً لافتا إلى أهمية توافر معايير التصنيع الدولي في المعامل الدوائية البيطرية السورية والتي تقدم قيمة مضافة لهذه المستحضرات في الأسواق الخارجية.

نديم معلا

نشرة سانا الاقتصادية