130 شركة صناعية بمهرجان (صنع في سورية) في طرطوس

طرطوس-سانا

انطلقت في صالة الباسل الرياضية بحي المشروع السادس في محافظة طرطوس مساء اليوم الدورة الـ 93 من مهرجان التسوق الشهري “صنع في سورية” الذي تقيمه غرفة صناعة دمشق وريفها ويستمر حتى التاسع من الشهر الجاري.

ويضم المهرجان الذي تشارك فيه 130 شركة صناعية من مختلف المحافظات تشكيلة واسعة من المنتجات الغذائية والمنظفات والألبسة والكهربائيات والعديد من السلع التي تحتاجها الأسرة.

طلال قلعه جي رئيس اللجنة المنظمة للمهرجان لفت في تصريح لـ سانا إلى أن الشركات المشاركة في المهرجان تعرض مجموعة كبيرة من السلع الغذائية والنسيجية والكيميائية والهندسية للمواطنين بأسعار مخفضة وحسومات تتراوح ما بين 20 و 60 بالمئة بهدف تخفيف الأعباء المادية عن المواطنين في ظل الحصار الاقتصادي الجائر وارتفاع الأسعار إضافة إلى القسائم المخصصة لذوي الشهداء مؤكدا أن المهرجان سيشهد في دورته المقبلة “اختلافاً جذرياً وسيرى زواره شيئا جديداً ومختلفاً عما كان في الدورات السابقة”.

المهندس عاصم بدور رئيس دائرة منافذ البيع بفرع السورية للتجارة أكد الحرص على المشاركة الدائمة في مختلف الفعاليات التي تندرج في إطار التدخل الإيجابي ودعم المواطن ومنها الوجود بالمهرجان منذ انطلاقته وقال: إن جناح السورية للتجارة يعرض نماذج عن مختلف المواد الموجودة لدى صالات البيع من مواد غذائية أساسية بأسعار تقل عن الأسواق الخارجية بنحو 25 بالمئة إضافة إلى الكهربائيات والسجاد اليدوي الذي يتميز بجودته والإقبال الكبير عليه وخصوصا مع قدوم فصل الشتاء.

وتحرص أماني أحمد على زيارة المعرض باستمرار مبدية إعجابها بهذه الخطوة كونها تشتري كل ما تحتاجه لمنزلها من هذا المكان بأسعار “مخفضة ومناسبة لها” في حين اعتبرت ربا حسن أن الفروق بين أسعار المهرجان والأسواق ليست كبيرة ولكنها فرصة لمن يريد شراء كميات كبيرة من السلع.

عبد الرؤوف السيد من زوار المهرجان رأى فيه تنشيط للحركة الاقتصادية والاجتماعية بالمحافظة “وهي ميزة جيدة” فيما أشارت ريم محمد إلى أن هناك تفاوتا بالأسعار مؤكدة على تميز جناح السورية للتجارة لناحية المواد الأساسية.

انظر ايضاً

سورية تؤكد التزامها بتعزيز تنفيذ الصكوك القانونية المتصلة بعمل الوكالة الدولية للطاقة الذرية

فيينا-سانا أكدت سورية التزامها بتعزيز تنفيذ الصكوك القانونية المتصلة بعمل الوكالة الدولية للطاقة الذرية. جاء …