صالحي يحذر من نزعة الأحادية والإجراءات الأميركية التخريبية

فيينا-سانا

أعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي أن بإمكان بلاده العودة عن خفض التزاماتها في الاتفاق النووي الإيراني في حال “نفذت الأطراف الأخرى المتبقية بالاتفاق التزاماتها بصورة كاملة ومؤثرة”.

وانتقد صالحي خلال المؤتمر العام الـ63 للوكالة الدولية للطاقة الذرية المنعقد في العاصمة النمساوية فيينا اليوم “عدم تنفيذ الأطراف المتبقية في الاتفاق النووي التزاماتها” محذراً من نزعة الأحادية والاجراءات الأميركية التخريبية في ضرب التعددية والمنجزات الدبلوماسية المهمة خلال العقود الأخيرة.

وأشار صالحي إلى الدور المهم للطاقة النووية في مختلف مناحي الحياة كما استعرض إنجازات إيران في هذا المجال.

وكان صالحي وصل إلى فيينا أمس وأجرى محادثات مع رئيس شركة “روس اتوم” الروسية ألكسي ليخاتشوف.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

صالحي: الاتحاد الأوروبي لم يلتزم بالاتفاق النووي مع إيران

طهران-سانا أكد رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي أن الاتحاد الأوروبي لم يلتزم …