اليمن: المشاركون بورشة البحرين لا يملكون حق تمثيل الشعب الفلسطيني

صنعاء-سانا

جدد مجلس الوزراء اليمني إدانة صنعاء لورشة البحرين التطبيعية مع كيان العدو الإسرائيلي الرامية إلى تصفية القضية الفلسطينية تحت ستار اقتصادي مشددا على أن كل المشاركين فيها لا يمثلون إلا أنفسهم ولا يملكون أي حق لتمثيل لشعب الفلسطيني.

وأكد مجلس الوزراء اليمني خلال اجتماعه الدوري اليوم الموقف الرسمي والشعبي لليمن الداعم للشعب الفلسطيني وكفاحه المشروع لاستعادة أرضه وإقامة دولته بمختلف الوسائل المتاحة منددا بكل “المطبعين والمرتهنين” التابعين للمخطط الصهيوني العالمي المشاركين في هذه الورشة المتآمرين على الشعب الفلسطيني الذي اغتصبت أرضه وشرد الملايين من أبنائه.

بدوره أكد المجلس السياسي لحركة أنصار الله رفض اليمن القاطع مؤامرة ورشة البحرين الرامية إلى تصفية القضية الفلسطينية.

وأشار المجلس في بيان أصدره مساء اليوم إلى أن ورشة البحرين وغيرها من الاجتماعات التآمرية الداعية للتطبيع مع العدو الصهيوني “أسقطت الأقنعة الزائفة عن وجوه الكثيرين وكشفت الحقائق أمام الشعوب العربية والإسلامية وفضحت مستوى السقوط والعمالة والخيانة لبعض الأنظمة العربية وفي مقدمتها النظام السعودي”.

ولفت البيان إلى تمسك الشعب اليمني بموقفه المدافع عن الشعب الفلسطيني وحقوقه رغم استمرار معاناته جراء العدوان السعودي المستمر عليه منذ عام “2015” مؤكدا أن أنظمة تحالف العدوان على الشعب اليمني هي نفسها من تسعى للتطبيع مع العدو الصهيوني والترويج لـ “صفقة القرن” الرامية إلى تصفية القضية الفلسطينية.

كما دعا البيان إلى رفض هذه المؤتمرات والاجتماعات من خلال المظاهرات الشعبية والوقفات الاحتجاجية ومقاطعة البضائع الأمريكية إضافة إلى مقاطعة الكيان الإسرائيلي.

بدوره جدد اتحاد الإعلاميين اليمنيين التأكيد على رفض اليمنيين كل خطوات التطبيع واجراءات التصفية التي تتعرض لها القضية الفلسطينية مؤكدا وقوفه إلى جانب الشعب الفلسطيني وحقوقه الكاملة ورفضه الانتقاص منها تحت أي ذريعة.

انظر ايضاً

قوى وطنية لبنانية تندد بورشة البحرين وصفقة القرن

بيروت-سانا نددت قوى وطنية لبنانية بورشة المنامة وما يسمى “صفقة القرن” محذرة من التطبيع مع …