البرغوثي: دعوة واشنطن لإنهاء عمل الأونروا تهدف لتصفية حق العودة

القدس المحتلة-سانا

أكد أمين عام المبادرة الوطنية الفلسطينية مصطفى البرغوثي أن دعوة الولايات المتحدة الأمريكية إلى إنهاء عمل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” تهدف إلى تصفية حق عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم مشددا على أنه لا تنازل عن أي من الحقوق.

وأوضح البرغوثي في تصريحات اليوم نقلتها وكالة معا أن التصريحات الأمريكية ضد الـ “أونروا” تعبر عن الإحساس بالفشل لصمود الوكالة بعد إعلان الإدارة الأمريكية في آب الماضي وقفها تمويلها في انحياز سافر لكيان الاحتلال الإسرائيلي.

وأشار البرغوثي إلى أن الإدارة الأمريكية تعلم أنه تم تأسيس الأونروا بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة وأن استمرارها مرتبط بتنفيذ قرار الجمعية العامة رقم 194 الذي نص على عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم التي هجرهم الاحتلال منها عام 1948 لذا تحاول هذه الإدارة تصفية الوكالة لتصفية قضية اللاجئين.

وكانت وزارة الخارجية الفلسطينية نددت بدعوة المبعوث الأمريكي إلى الشرق الأوسط جيسون غرينبلات مؤخرا أمام مجلس الأمن الدولي إلى إنهاء عمل الأونروا ومنح دورها للدول المستضيفة للاجئين مشيرة إلى أن ذلك يمثل دعوة صريحة وعلنية إلى تفكيك الوكالة الدولية بما يؤدي إلى إلغاء حق العودة في استخفاف بالمجتمع الدولي ومخالفة للشرعية الدولية وقراراتها.

 

انظر ايضاً

الأونروا تطلق نداء للحصول على أكثر من 93 مليون دولار للتصدي لجائحة كورونا

دمشق-سانا أطلقت وكالة الأمم المتحدة للإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الأونروا نداء الطوارئ الجديد للحصول بشكل …