مادورو يستنكر انتهاك حرمة السفارة الفنزويلية في واشنطن

كراكاس-سانا

استنكر الرئيس الفنزويلى نيكولاس مادورو انتهاك السلطات الأمريكية حرمة السفارة الفنزويلية في واشنطن بعد أن دخلت الشرطة الأمريكية إلى مبنى السفارة وطلبت من مؤيدي مادورو إخلاءه.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مادورو قوله في خطاب متلفز: “لقد انتهكوا حرمة السفارة والرئيس الأمريكي دونالد ترامب مسؤول في نظر القانون الدولي عن هذا الانتهاك الخطير ليس فقط قانونيا بل أخلاقيا أيضا”.

وأكد مادورو ضرورة احترام حصانة السفارة الفنزويلية والأرض القائمة عليها مشيرا إلى أنه سيثير هذه القضية في المحافل الدولية.

وكانت السلطات الأمريكية حاولت طرد النشطاء المؤيدين للرئيس مادورو والمنددين بسياسة واشنطن تجاه فنزويلا من مبنى السفارة عبر قطع الكهرباء أولا ثم قطع المياه إلا أن النشطاء أصروا على البقاء داخل المبنى ومنع مؤيدى الانقلاب على الرئيس الشرعي الذين تدعمهم واشنطن من دخوله بعد أن غادره الدبلوماسيون الفنزويليون المعتمدون في واشنطن في الـ 24 من نيسان الماضي بعد قطع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

إلى ذلك علق مادورو على قرار الولايات المتحدة حظر الرحلات الجوية إلى بلاده بالقول: إنها لم تؤذ الفنزويليين فقط بل آذت الأمريكيين والأجانب أيضا.

وأعلنت إدارة الطيران المدني الأمريكية في الأول من أيار الجاري حظر التحليق لشركات الطيران الأمريكية فوق فنزويلا لتعود وتعلق أمس الرحلات الجوية إليها.

وأشار مادورو إلى أن المتضررين من هذا الحظر هم الفنزويليون الذين يعيشون في الولايات المتحدة وفنزويلا.. الفنزويليون الذين لديهم عمل في أمريكا وأقارب أو لديهم الحق في السفر والإقامة بانتظام في أمريكا بالإضافة إلى الكثير من الأمريكيين والأجانب الذين جاؤوا إلى فنزويلا وسافروا عبرها إلى أمريكا وبالتالي تعليق هذه الرحلات تسبب بضرر للطرفين وليس فقط للفنزويليين.

وقال: “ماذا حصلت إدارة الرئيس دونالد ترامب من إيقاف هذه الرحلات .. لقد تسببوا بضرر لأنفسهم وللمواطنين.. دونالد ترامب أنت معتد هاجمت حرية حركة المواطنين الفنزويليين والمواطنين في العالم كله من خلال حظر الرحلات الجوية.. أين هي الحرية التي تتحدث عنها علانية”.

وتتعرض فنزويلا منذ أشهر لتدخلات أمريكية في شؤونها الداخلية ومحاولات لزعزعة استقرارها عبر تشديد العقوبات الاقتصادية والمالية ودعم القوى اليمينية في محاولة مستميتة من واشنطن لإحياء مخططاتها للهيمنة على هذا البلد الذي يمتلك ثروات نفطية هائلة والانقلاب على الرئيس الشرعي باستخدام جميع الوسائل بما فيها العنف والفوضى.

انظر ايضاً

مادورو: الأمريكيون مستمرون باستفزازاتهم تجاه فنزويلا

كاراكاس-سانا أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أن الولايات المتحدة مستمرة بأعمالها الاستفزازية تجاه فنزويلا وبمحاولات …