الشريط الأخباري

لافروف: ضرورة القضاء على الإرهاب في سورية بشكل نهائي

موسكو-سانا

جدد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف التأكيد على ضرورة احترام سيادة ووحدة أراضي سورية والقضاء على الإرهاب فيها بشكل نهائي وحل الأزمة وفق قرار مجلس الأمن رقم 2254.

وقال لافروف خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأمريكي مايك بومبيو في مدينة سوتشي الروسية اليوم “تحدثنا عن ضرورة تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254 بشكل كامل والذي يتمثل البند الأساس فيه باحترام سيادة ووحدة أراضي سورية وقمنا بتنسيق المواقف بشأن عدد من النقاط المحددة بما فيها المتعلقة بالقضاء على الإرهابيين على الأراضي السورية نهائيا وتوفير

الظروف لعودة المهجرين وحل القضايا الإنسانية وإطلاق العملية السياسية”.

وبشأن انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي مع إيران أكد لافروف أنه قرار خاطئ مشيرا إلى أن روسيا تسعى بالتعاون مع الأوروبيين للتوصل إلى “حل مناسب” بهذا الخصوص.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في الثامن من أيار الماضي انسحاب بلاده من الاتفاق الذي تبناه مجلس الأمن الدولي بالقرار رقم 2231 عام 2015 وإعادة العمل بالعقوبات أحادية الجانب على إيران.

من جهة أخرى أكد وزير الخارجية الروسي أن بلاده منفتحة على حوار مهني مع الولايات المتحدة بشأن معاهدة الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى وقال “إن روسيا مهتمة باستئناف حوار ملموس ومهني” بشأن جميع جوانب مراقبة الأسلحة.

وأعلنت الولايات المتحدة مطلع شباط الماضي تعليق التزامها بموجب المعاهدة الموقعة مع الجانب الروسي عام 1987 والتي تعهدتا فيها بعدم تصنيع أو تجريب أو نشر أي صواريخ باليستية أو مجنحة وبتدمير كل منظومات الصواريخ التي يتراوح مداها المتوسط بين 1000 و 5500 كيلومتر ومداها القصير بين 500 و 1000 كيلومتر.

وحول الوضع في فنزويلا جدد لافروف التأكيد على أن الشعب الفنزويلي وحده من يقرر مستقبل بلاده مشددا على ضرورة حل الأزمة في فنزويلا عبر الحوار بين جميع القوى السياسية الوطنية في هذا البلد.

وتتعرض فنزويلا لمحاولات التدخل الأمريكي في شؤونها الداخلية وزعزعة استقرارها عبر تشديد العقوبات الاقتصادية والمالية ودعم القوى اليمينية لإحياء مخططاتها للهيمنة على هذا البلد الذى يمتلك ثروات نفطية هائلة والانقلاب على الرئيس الشرعي نيكولاس مادورو باستخدام جميع الوسائل بما فيها العنف والفوضى.

وكان لافروف أكد في مستهل لقائه نظيره الأمريكي في سوتشي في وقت سابق اليوم أن هناك الكثير من المشكلات التي تحتاج حلولا عاجلة ومنها الأزمة في سورية.

انظر ايضاً

لافروف: روسيا لا تنوي التنازل عن مصالحها لإرضاء واشنطن

موسكو-سانا أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن بلاده لا تنوي التنازل عن مصالحها من …