الشريط الأخباري

حفيدا همنغواي يدعوان للحفاظ على الأسماك التي ألهمت جدهما

هافانا-سانا

أبحر حفيدا الكاتب الأميركي إرنست هيمنغواي إلى قرية الصيد التي ألهمت جدهما كتابة روايته العجوز والبحر في إطار حملة لإنقاذ أسماك مثل أسماك مارلين التي دفعت سانتياغو بطل الرواية إلى خوض أعماق البحار.

وذكرت رويترز أن جون وباتريك هيمنغواي وصلا إلى كوغيمار عند الضواحي الشرقية للعاصمة الكوبية هافانا لينطلقا في رحلة تستمر أسبوعا لحث علماء البيئة البحرية الكوبيين على الإنضمام إلى جهودهما للحفاظ على أسماك الخرمان في مضيق فلوريدا.

وتضم أسماك الخرمان ثلاثة أنواع من الأسماك هي أسماك مارلين وأسماك الزعنفة الشراعية وأسماك سبيرفيش التي كان لهيمنغواي دور في تصنيفها منذ 80عاما .