الأمن الفيدرالي الروسي يؤكد تورط المخابرات الأوكرانية في الهجوم الإرهابي على مجمع (كروكوس)

موسكو-سانا

أعلن مدير الأمن الفيدرالي الروسي ألكسندر بورتنيكوف إثبات تورط المخابرات الأوكرانية في الهجوم الإرهابي على مجمع “كروكوس” الذي وقع في آذار الماضي، مشيراً إلى سعي كييف المستمر مع الغرب إلى تجنيد إرهابيين ومهاجمة روسيا.

وقال بورتنيكوف في اجتماع للجنة الأمن الوطني الروسية بحسب ما نقل عنه موقع RT: أثبتت أجهزة المخابرات الروسية تورط المخابرات العسكرية الأوكرانية في الهجوم الإرهابي على مجمع كروكوس في كراسنوغورسك بضواحي موسكو يوم الـ22 من آذار الماضي، موضحاً أن المخابرات الأوكرانية بدعم من الولايات المتحدة ودول الناتو الأخرى تزيد من جهودها لارتكاب هجمات إرهابية وتخريبية على الأراضي الروسية، في محاولة لإضعاف دعم الموارد للجيش الروسي وإثارة الذعر بين السكان.

وأضاف بورتنيكوف: “يقومون بتوسيع نطاق الجناة المحتملين لتجنيدهم والمساعدة في إعدادهم وتجهيزهم للانضمام إلى المنظمات الإرهابية الدولية”، لافتاً إلى أن “هناك محاولات لا تتوقف لتحقيق اختراق على المناطق الحدودية من قبل التشكيلات المسلحة للنازيين الجدد ومجموعات التخريب والاستطلاع من جهة أوكرانيا وهم يبحثون عن مرتكبي الجرائم ويجندونهم بما في ذلك بين صفوف العمال المهاجرين في روسيا”.

وكان الهجوم الإرهابي على مجمع كروكوس أسفر عن مقتل 144 شخصاً وإصابة 382 آخرين.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

الأمن الروسي يقبض على شخص قام بتمويل قوات نظام كييف

موسكو-سانا أعلن الأمن الفيدرالي الروسي اليوم إلقاء القبض على موظف سابق في شركة ياندكس الروسية