انطونوف: الولايات المتحدة اختارت الحرب ووضعت نهاية لمصير أوكرانيا

واشنطن-سانا

اعتبر السفير الروسي لدى واشنطن اناتولي انطونوف أن الولايات المتحدة بعد أن خصصت مساعدات جديدة بمليارات الدولارات لكييف اتخذت خياراً لصالح الحرب.

ونقلت وكالة “نوفوستي” عن أنطونوف قوله: “لقد اختارت أمريكا خيار الحرب وانحازت إلى جانب الشر ودعمت الفاشية، ومن أجل مجمعها الصناعي العسكري الجشع الذي لا يشبع تضحي الإدارة بحياة الناس العاديين، وبقرارهم هذا يضع الساسة المحليون نهاية لمصير دولة برمتها”.

وقال السفير الروسي إن “الإدارة الأمريكية تنتهك ميثاق الأمم المتحدة المتمثل في تحمل مسؤولية خاصة تجاه السلام والأمن الدوليين” مشدداً على أن “المساعدة الأمريكية لن تنقذ زيلينسكي وسيتم تدمير الأسلحة الجديدة وتحقيق مهام وأهداف العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا”.

وفي وقت سابق اليوم أكد المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف أن تقديم الولايات المتحدة شحنات أسلحة جديدة إلى نظام كييف لن يغير الوضع في أرض المعركة.

من جهة ثانية أكد انطونوف أن “الولايات المتحدة لم تعد تخفي هدفها الحقيقي من وراء فرض العقوبات على روسيا”.

وقال انطونوف في بيان إن “الحديث من وراء الضغوط والقيود التي تفرضها الولايات المتحدة على بلدنا لا يدور عن أي تطلعات وهمية لتسوية النزاع في أوكرانيا بل عن طموحات نابعة من مصالحها الضيقة”.

وأضاف انطونوف إن “السلطات الأمريكية تهدد روسيا بالقيود عند أي فرصة” مشيراً إلى أن “السيناريو واضح حين يفشل الأمريكيون في منافسة اقتصادية نزيهة يستخدمون العقوبات”.

وكان مجلس النواب الأمريكي وافق على مشروع قانون بشأن مساعدات إضافية

للنظام الأوكراني بقيمة 61 مليار دولار.

موسكو-سانا

أكد المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف أن تقديم الولايات المتحدة شحنات أسلحة جديدة إلى نظام كييف لن يغير الوضع في أرض المعركة.

وقال بيسكوف للصحفيين حسب وكالة تاس تعليقاً على موافقة مجلس الشيوخ الأمريكي على تقديم حزمة مساعدات لأوكرانيا: “إن الوضع في ساحة المعركة واضح ومفهوم وما زلنا نكرر أن كل هذه الشحنات الجديدة من الأسلحة لن تغير من الوضع في أرض المعركة لصالح كييف”.

وكان مجلس النواب الأمريكي وافق على مشروع قانون بشأن مساعدات إضافية لأوكرانيا بقيمة 61 مليار دولار تقريباً.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

لافروف: واشنطن مسؤولة عن استخدام كييف الأسلحة الأمريكية لاستهداف الأراضي الروسية

مينسك-سانا حمل وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف واشنطن مسؤولية استخدام