الشريط الأخباري

كاتب سلوفاكي: واشنطن تنهب النفط والحبوب من سورية

براتسلافا وبراغ-سانا

أكد الكاتب السلوفاكي ميلان انتال أن الاحتلال الأميركي لأجزاء من أراضي سورية وتواجد قواتها غير الشرعي فيها يشكل انتهاكاً فظاً للقانون الدولي.

وقال انتال في مقال نشر اليوم في الموقع الإلكتروني لصحيفة برافدا السلوفاكية إن الولايات المتحدة تقوم بنهب الثروات في سورية وهي لا تكتفي بسرقة النفط وإنما أيضاً الحبوب بالتعاون مع الميليشيات التابعة وهو الأمر الذي يضطر سورية إلى استيراد القمح لتلبية احتياجات مواطنيها وذلك بعد أن كانت قادرة قبل الأزمة على إنتاج كميات من القمح وتصدير بعضها إلى دول أخرى ومنها أوروبية.

بدوره أكد موقع نيتسينزيروفانا برافدا التشيكي أن الولايات المتحدة تقوم بممارسة السرقة والنهب في سورية من خلال قواتها الموجودة بطريقة غير شرعية مشيراً إلى أن هذه هي عادة الأميركيين في أي دولة يحتلونها كلها أو جزءاً منها.

وانتقد الموقع الصمت الغربي بشأن الاحتلالين الأميركي والتركي لأراضي سورية قائلاً إن الغرب يتجاهل هذا الأمر ويتصرف كما لو أن مثل هذين الاحتلالين غير موجودين مع أنه تتم عمليات نهب منظمة للثروات الباطنية وللقمح السوري.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency