العنف القائم على النوع الاجتماعي غير مقبول .. في أمسية ثقافية في خان أسعد باشا بدمشق-فيديو

دمشق-سانا

أقامت وزارة الاعلام وصندوق الأمم المتحدة للسكان في سورية أمسية ثقافية مساء اليوم في خان أسعد باشا بدمشق بمناسبة إطلاق حملة 16 يوما لمناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي تحت عنوان”السلامة للجميع.. العنف القائم على النوع الاجتماعي غير مقبول”.

وتضمنت الأمسية حفلاً موسيقياً لفرقة كورال غاردينيا قدمت فيه أغاني تراثية سورية وأغنية خاصة عن الزواج المبكر وعرض فيديو يمثل قصص نجاح لنساء سوريات تحدين الأزمة واستفدن من الخدمات التي يقدمها الصندوق.

معاون وزير الإعلام أحمد ضوا أوضح أن وزارة الإعلام تهتم بنشر التوعية فيما يتعلق بقضايا العنف القائم على النوع الاجتماعي من خلال بث مواد إعلامية وتثقيفية ضمن برامج مدروسة وبعضها ينفذ بالتعاون مع صندوق السكان الذي تربطها معه علاقة شراكة متميزة.

وحذر ضوا من وجود حالات غير مسبوقة للعنف القائم على النوع الاجتماعي في المناطق الواقعة تحت سيطرة الاحتلالين التركي والأمريكي وأدواتهم من التنظيمات الإرهابية المسلحة في شرق وشمال غرب سورية.

وفي تصريح للصحفيين بين ضوا أن سورية من أوائل الدول التي تعاونت مع منظمات الأمم المتحدة في مجال حملة 16 يوماً لمناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي وأن هذا التعاون لم يتوقف خلال سنوات الحرب وكورونا بل توسع لنشر التوعية بضرورة مناهضة هذا العنف وبمواضيع تخص صحة المرأة والطفل.

ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان في سورية الدكتور إياد نصر بين في تصريح مماثل أن افتتاح حملة 16 يوما دعوة للمجتمعات لتقوم بما يلزم للحد من العنف القائم على النوع الاجتماعي وتأكيد لوقوف الصندوق إلى جانب الفتيات والنساء في سورية وكل العالم وخاصة في هذا الوضع الاقتصادي وأزمة كورونا التي زادت معاناة المرأة من العنف بكل أشكاله.

بدورها قالت مسؤولة الإعلام والتواصل في الصندوق كندا قطرنجي إن النساء السوريات صمام الأمان للعائلة السورية والمجتمع السوري بعد سنوات الحرب مشيرة إلى تكثيف الفعاليات هذه الفترة بالتعاون مع جهات حكومية والجمعيات الأهلية وفي مختلف المحافظات السورية ومنها إضاءة مبان ومواقع أثرية في دمشق باللون البرتقالي لون الحملة الذي يرمز لمستقبل زاه خال من جميع أشكال العنف القائم على النوع الاجتماعي.

وحملة 16 يوما حملة عالمية تبدأ في 25 تشرين الثاني من كل عام وهو اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة وتنتهي في 10 كانون الأول وهو اليوم العالمي لحقوق الإنسان.

 مهند سليمان و مهران معلا

انظر ايضاً