انتقال مركز عمليات التسوية الخاصة بأبناء دير الزور إلى الميادين

دير الزور-سانا

انتقل مركز عمليات التسوية الشاملة الخاصة بأبناء محافظة دير الزور من المدينة إلى الريف الشرقي بمدينة الميادين حيث يباشر عمله غداً.

وأوضح مراسل سانا أن مركز المدينة استقبل أكثر من سبعة آلاف شخص انضموا إلى عملية التسوية التي انطلقت في الرابع عشر من الشهر الجاري في الصالة الرياضية بمدينة دير الزور.

وعبر عدد من الذين تمت تسوية أوضاعهم عن سعادتهم باستمرار التسوية التي تمكنهم من ممارسة حياتهم الطبيعية حيث أشار طه عناد الحامد واحمد عناد ومحمود السعيد إلى أنهم قاموا بتسوية أوضاعهم وسيعودون إلى صفوف الجيش العربي السوري.

كما لفت محمود جاسم المحمد ومحمود عواد وطالب الحمد إلى أن تسوية أوضاعهم تمت بسهولة ووجهوا الدعوة لكل من تشملهم التسوية للمبادرة والانضمام إليهم والعودة إلى حياتهم الطبيعية.