قصائد وطنية وغزلية ووجدانية ضمن لقاء شعري بثقافي الحسكة

الحسكة-سانا

حفل اللقاء الشعري الذي استضافه المركز الثقافي العربي في مدينة الحسكة بقصائد لعدد من شعراء المحافظة تنوعت مواضيعها ما بين الوطني والغزلي والوجداني.

اللقاء الذي أقامته جمعية صفصاف الخابور الثقافية بالتعاون مع مديرية الثقافة وفرع اتحاد الكتاب العرب شارك فيه الشعراء بباقة من القصائد الشعرية من الشعر الموزون والتفعيلة واستهل بقصائد وطنية وغزلية للشاعر عبد الزراق سويدان مجد فيها بطولات شعبنا وجيشنا في حرب تشرين التحريرية عبر قصيدة “أكرم به نصراً” فيما كانت قصيدتا “ترفقي” و”حبك نقاني” بوح عاشق يصف عذابات الحب ووصف المحبوبة التي كوت المحب بغرامها.

أما الشاعرة إيفيت تانو فكانت قصيدتها من شعر التفعيلة بعنوان.. كم قصيدة مزقتها.. زاخرة بالرمزية والصور الشعرية التي تعكس حالة من الأمل ببزوغ فجر جديد يبعث الأمل بحياة جديدة للأرواح المتعبة.

فيما أغرق الشاعر عبد السلام العبوسي في قصيدته “في العيد” بمعاني الحب والغزل والحنين إلى الماضي.

ومثلت قصيدة “دمي تراب” للشاعر فرج الحسين بوحاً وجدانياً لمعاني الذات الإنسانية الموجعة وأحاسيس الروح التي أثقلها تعب الزمان والتوق إلى الراحة والطمأنينة فيما اتسمت قصيدته الغزلية “مجاعة الشوق” بالمباشرة التي تعكس مكنونات النفس وشوقها إلى الحبيب والأهل والأرض.

وطغت الرمزية على قصيدة “كواعب من غيم” للشاعر منير خلف وحفلت بصور شاعرية من الذكريات الجميلة التي لا تزال راسخة في كتاب العمر فيما اختتم اللقاء ببوح وجداني للشاعر أحمد الحويش في قصيدته “وحيداً ستمضي” مجسداً صوراً من حالات الانتظار والحنين والشوق والأمل وتعب السنين.

نزار حسن

انظر ايضاً

لقاء شعري يحفل بنصوص تمجد الجيش وشهداءه في ثقافي جرمانا

ريف دمشق-سانا حفل اللقاء الشعري الذي أقامه المركز الثقافي العربي في مدينة جرمانا بأشكال شعرية …